اذهب إلى: تصفح، ابحث

ما اعراض مرض السكر

التاريخ آخر تحديث  2019-02-20 16:41:13

ما اعراض مرض السكر

مرض السكر

مرض السكر، هو مرض يتسبب في إصابة الشخص بارتفاع في نسبة السكر في الدم، ويعرف علميًا بأنه متلازمة تتصف باضطراب الاستقلاب، ويعني عملية الأيض، ويتكون من مجموعة من التفاعلات الكيميائية في خلايا الكائن، ومنوط بها المحافظة على الحياة، ومن أهدافه، جعل الغذاء طاقة لتشغيل العمليات الخلوية، كذلك تحويلها إلى وحدات من شأنها بناء البروتينات والدهون والأحماض النووية، وإزالة الفضلات الأيضية النيتروجينية. وفي بعض الحالات يصل الأمر بمريض السكر للعمى، وقد يُضطر المريض به في بعض الحالات لبتر أحد أطرافه، مثل أصابع أقدامه.

ما اعراض مرض السكر؟

تختلف اعراض مرض السكر بحسب النوع المصاب به الشخص، ففي بعض الأحيان قد لا يشعر المصاب به بأعراض ما يعرف بمقدمات السكر، أو السكر الحملي، أما في حالة الإصابة بالسكر النمط الأول، أو السكر النمط الثاني، وكلاهما تتشابه أعراض الإصابة بهما، وهي كالتالي:

  1. العطش، وهو ما يحدث نتيجةً لزيادة نسبة السكر في الدم، وعلى إثرها فإن السوائل تنتقل من الأعضاء إلى الدم، وتحتقن بداخله، وفي هذه الحالة يفسر الأطباء بأن ما يحدث، هو أن الدماغ يترجم الحالة وكأن الجسم في حالة ارتواء زائد، ومن ثم يعطي أوامره للكلى للتخلص من السوائل من خلال التبول الزائد عن الحد المتعارف عليه، أو الطبيعي، ذلك الماء الخارج بالرغم من حاجة الجسم له، يزيد من حالة الشعور بالعطش.
  2. الجوع بشدة، رغم أن حالة النهم للأكل تعد عرضًا من أعراض مرض السكر، إلا أن علماء الغدد الصماء اكتشفوا أن إخضاع المريض بالسكر للجوع له أثر إيجابي عليه.
  3. التبول في أوقات متكررة، وذلك بسبب إفراز الكلى لكل السوائل الموجودة بها، بعد ترجمة الدماغ بأن الجسم في حالة ارتواء تامة، نتيجة نقص السكر في الجسم.
  4. ملاحظة انخفاض في الوزن لأسباب غير معروفة أو محددة، وفي هذه الحالة يتطلب الأمر الذهاب للطبيب، لمعرفة إذا ما كان ذلك عرضًا من أعراض مرض السكر.
  5. الإرهاق والتعب، وذلك سببه توقف عمل الأنسولين في الجسم بالشكل الصحيح، ويصاحب ذلك التعب تغير في الحالة المزاجية لمريض السكر.
  6. تشوش الرؤية، ويقول الأطباء في هذه الحالة، أن سبب اختلال الرؤية هو عدم متابعة المريض لمتابعة انضباط السكر في الدم، من خلال التحليل، وقد تظهر مياه بيضاء في سن مبكرة خاصة في العشرينيات والثلاثينيات من العمر.
  7. البطء في التئام الجروح، وهو ما يأتي نتيجة ضعف الجهاز المناعي، وعدم قدرته على مقاومة الأوبئة، بالإضافة إلى ضموم الأوعية الدموية، وندرة وصول الأكجسين بنسبة كافية للأنسجة.
  8. تلوثات أو العدوى بصورة متواترة، مثل التهابات اللثة، والجلد، والمثانة البولية، وفي أحيان أخرى تلوثات المهبل للمرأة المريضة بالسكر.

أنواع مرض السكر

مرض السكر له ثلاثة أنواع، وهي:

السكري من النوع الأول

ويعرّفه الأطباء بأنه مرض ذاتي المناعة، وهو أحد الأنواع التي تحدث في حالة عمل جهاز المناعة ضد أحد أعضاء الجسم، ويقوم بمهاجمة خلايا "بيتا" المنوط بها إفراز مادة الأنسولين في البنكريايس، ويعمل على تدميرها. في المقابل، يُنتج البنكرياس بعد مهاجمته كميات ضئيلة من مادة الأنسولين، وفي بعض الحالات يمتنع عن إفرازها تمامًا، وفي هذه الحالة يتعين على المصاب بهذا النوع من مرض السكر تعاطي الأنسولين بشكل يومي وطوال حياته.

ويصيب هذا النوع عادة الأطفال والشباب، وفي أحيان استثنائية يصيب كبار السن في مراحل مختلفة، ويظهر خلال فترة زمنية قصيرة المدى، بالرغم من كون تدمير الخلايا المعروفة بـ "بيتا" يبدأ في غالب الأوقات قبل ظهور الأعراض بسنوات. وقد يدخل مريض هذا النوع من مرض السكر في حالات من الغيبوبة، تصل للوفاة في بعض الحالات. وللآن، لا يعلم الأطباء بحسب الإحصائيات سببًا لمهاجمة جهاز المناعة لخلايا بيتا.

النوع الثاني من مرض السكر

وهو الأكثر انتشارًا بين المرضى بنسبة تصل حتى خمس وتسعين في المئة، ويُصاب به عادة كبار السن، وأصحاب الوزن الزائد، وتشير الإحصائيات إلى أن المصابين بالنوع الثاني ثمانين بالمئة منهم مصابون بالوزن الزائد، وقد يكون أحد العوامل الوراثية. ويختلف ذلك النوع من مرض السكر في إفرازه كمية كافية من الإنسولين، لكن الجسم لا يستخدمه بصورة فعالة، ولا يتم الاستفادة منه، وتسمى هذه الحالة بمقاومة الأنسولين.

وبعد سنوات من الإصابة بهذا النوع من مرض السكر، ينخفض إنتاج الأنسولين ويتشابه في هذه الحالة مع مرضى النوع الأول، لأن حينها يتراكم الجلوكوز في الدم، ولا يتم استخدامه كمصدر طاقة ذاتي بالشكل الفعال.

سكري الحمل

والذي تصاب به المرأة خلال فترة حملها فقط، وذلك النوع متنشر بصورة كبيرة بين النساء ذوات الأصول الأفريقية، والأمريكية والهندية، وأمريكا اللاتينية، وكذا النساء اللاتي ظهر بعائلاتهن ذلك المرض.

أهمية الأنسولين لمرضى السكر

الأنسولين هرمون بروتيني، يتكون من واحد وخمسين حمضًا أمينيًا، وتم اكتشافه عام 1921 على يد الدكتورين فريدريك بانتينج وجون مكليود، وحينها كان السكري مرضًا مميتًا لكل من يصاب به.

وبعد عامين من اكتشاف مكليود وبانتينج للأنسولين حصلا على جائزة نوبل لاكتشافهم علاجًا من شأنه تخفيف مرض كان يعد من الأمراض المميتة، وقيل إن أول شخص تلقى حقنة الأنسولين فور اكتشافه كان صبيًا يبلغ من العمر أربعة عشر عامًا في سنة 1922.

أطعمة مُفيدة لمريض السكر

  1. الغذاء الغني بالكربوهيدرات الصحية، ويجد مريض السكر مثل تلك الأطعمة في الخضروات، والبقوليات، والألبان ذات الدسم القليل.
  2. الألياف، الأطعمة الغنية بالألياف من شأنها تنظيم مستويات السكر في الدم، تلك الأطعمة، منها الفواكه، والمكسرات، وبعض الخضراوت، والبقوليات، منها العدس، والبازلاء.
  3. الدهون غير المشبعة، فيُنصح لمريض السكر تناول الأطعمة الغنية بتلك الدهون، مثل الفول السوداني، والأفوكادو، والزيتون، ومن شأن تلك الأطعمة خفض مستوى الكوليسترول بالدم.
  4. النشويات المتوسطة، كما في نبات الأرز.
  5. الأسماك، حيث يفضل تناولها بدلًا من اللحوم الحمراء، كونها تحافظ على القلب، وتخفض من نسبة الدهون في الدم، يستثنى من ذلك الأسماك المقلية، أو الأسماك التي تحتوي على نسب مرتفعة من الزئبق، كما في سمك أبو سيف.


المراجع

  1. الدكتور أسامة حمدي، أستاذ الغدد الصماء والسكر بجامعة هارفارد، في حديث لـ"اليوم السابع".
  2. Web Teb: مرض السكري
  3. الدكتور أحمد السبعاوي، في حديث لـ"اليوم السابع"
  4. صحتي: لماذا يتعب مريض السكري بسرعة؟
  5. تأثير مرض السكر على العين: الكتور تامر إسماعيل جودت في حديث خاص لـ"اليوم السابع"
  6. ويب طب: أنواع مرض السكري وخصائصها
  7. بوابة "فيتو": أطعمة مفيدة لمرضى السكر
مرات القراءة 533 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018