اذهب إلى: تصفح، ابحث

ما هو النيزك

التاريخ آخر تحديث بتاريخ 21 / 02 / 2019
الكاتب Saeda Nassar

ما هو النيزك

ما هو النيزك؟

في هذا الفلك العظيم تسبح الأجرام السماوية بطريقة نظامية، ضمن ترتيب كوني بقدرة إلهية عظيمة، تتجلى بترابط الكون كأنه جسد واحد وكل مكوناته مؤثرة وتتأثر في بعضها البعض، فالقمر تابع للأرض، والأرض تدور حول نفسها بسرعة ثابتة، والأرض أيضا تدور حول الشمس في مدار ثابت، وتدور كواكب أخرى ضمن منظومة شمسية حول الشمس في مدارات ثابتة وبأبعاد متفاوتة، وهذا كله تحت تأثير قوة الشمس وجاذبيتها، والكوكب الذي نعيش فيه هو جزء لا يتجزأ من هذا الكون العظيم، ويسبح في هذا الفلك العظيم، ومن المظاهر الكونية التي نعيشها على كوكبنا الأزرق، ظهور أجرام سماوية على شكل صخور فضائية تسمي "النيازك"، تشق الطريق عبر الفضاء وينتهي بها المسار لتخترق الغلاف الجوي وتستقر على الأرض.

للنيازك فائدة علمية كبيرة في التعرف على بنية الأرض والكواكب الأخرى بما أن عمرها يعود لعمر المنظومة الشمسية، فهي تعطي معلومات هائلة عن كثافة المادة وخصائصها الفيزيائية.

النيازك ممكن وصفها بأنها تفجر لكوكب ثابت منذ القدم، وكل النيازك تشير إلى أن هنالك عملية تفاضل كيميائية، فهي مادة أولية سديمية بدأت تتقلب إلى فلزات مختلفة حتى أصبحت نيازك حديدية وصخرية ضمن الكوكب وليست كتل صخرية فقط، وبما أن عمرها يعود إلى عمر المجموعة الشمسية وكانت حالتها باردة فهذا يعني أنها كانت متواجدة قبل ذلك أيضاً ولكن بشكل مشتعل وتصلبت منذ عمر المجموعة الشمسية، ويجب التذكير بأن هذا الكون يكون إلى تركيب ذري وأساسه هو ذرة، وتشكل مواد صخرية كجزيئات لفاصل زمني حوالي 10 مليار سنة.

الفرق بين النيازك والشهب

يتشكل الغلاف الجوي المحيط بالكرة الأرضية من مجموعة من الغازات مثل الأوكسجين، والنيتروجين، والهيدروجين، وثاني أكسيد الكربون، والأوزون، وغيرها، وتختلف كثافة وحجم هذه الغازات عن بعضها البعض لتعطي الغلاف الجوى درجة كثافة وسماكة معينة، يستطيع بها أن يرد النيازك التي تصطدم به من مختلف الاتجاهات.

وفي الليالي الصافية التي تبدو السماء فيها بكامل زينتها بالنجوم، وقلة تراكم الغيوم، يشاهد الكثير من الناس خطوط ضوئية مشعة تسير مثل لمح البصر في السماء، وهذه الخطوط المشعة هي "الشهب" وهي أجزاء من المجموعة الشمسية مصدرها الشمس تخترق الغلاف الجوي، وإذا ما دخلت هذه الكتل المعدنية المشتعلة الغلاف الجوي بزاوية مائلة جداً فإنها تصطدم به وترتد إلى الفضاء الخارجي، أما إذا دخلت ضمن زاوية محدودة جداً بين العمودية والمائلة فمن الممكن أن يحترق قسم منها وخاصة الأقسام الخارجية، حيث تذوب وتنصهر علماً بأنها مركبة من المعادن كالنيكل والحديد وهما معدنان مقاومان للانصهار.

وهذا ما يلاحظ على الأقسام الخارجية للنيازك التي تصل إلى سطح الأرض، وهذا دليل على عملية الانصهار الناتجة عن احتكاك النيزك بالغلاف الجوي أثناء اختراقه له وخاصةً في الأقسام السفلية من الغلاف الجوي، أما إذا دخلت بزاوية عمودية أو أقرب إلى العمودية فإنها تحترق كلياً وتتبخر ولا يبقى منها أي أثر إلا الغبار، إلا أن هذا الغبار يعود ويسقط على كوكب الأرض.

أماكن تواجد النيازك

المكان الملائم والأكثر مجالاً لملاحظة هذه النيازك الصغيرة هي بالجليديات، مثل القطب الجنوبي والشمالي، وممكن ملاحظة نثارات معدنية بلون صدأ حديدي هي ذرات النيكل والحديد، وللتأكد من أنها نيازك وليست آثار براكين، يجب التأكد من تركيبها، وأيضا تعتبر المناطق الصحراوية مكان لتواجد النيازك، فيسهل الحصول عليها في صحاري شمال إفريقيا إضافة إلى أستراليا وجنوب غرب أمريكا هي أغنى المناطق،وأبرزها لصيد النيازك.

أصل النيازك

النيازك هي بقايا السديم الشمسي الأصلي الذي شكل الكواكب والكويكبات وغيرها، وتقول الدراسات أن هذا السديم تكثف وشكل الشمس بالمركز والكواكب على الأطراف تدور حول الشمس، وأن كمية النيازك بالمليار الأول من عمر المجموعة الشمسية كانت هائلة جداً، فالاصطدام النيزكي خلال هذه الفترة قد أدى بشكل واسع جداً إلى كبر حجم الأرض والقمر والكواكب، والتوابع الأخرى، وبالتالي فالصدم النيزكي له دور كبير وقد يكون السبب الأول لتشكل الكواكب والكويكبات، فإذا كانت نوات الكواكب كلها بالأصل عبارة عن نيزك فمن المؤكد أن قطع النيازك المعروفة باختلاف أنواعها تمثل كوكباً كاملاً، وهناك نظرية تقول أن أكثر الكواكب والأقمار هي عبارة عن تراكم لصدمات نيزكية وخاصة بالمليار الأول، أي أن كمية النيازك كانت كبيرة جداً من قم خفت نسبتها بسبب الغلاف الجوي للأرض.

أنواع النيازك

  1. النيازك المعدنية: وهي أكثر النيازك شهرة وصلابة، وتوجد بشكل سليم نظرا لقسوة تركيبها، وتتألف من 10% نيكل، و90% حديد غير مؤكسد، كما أنها تتألف من فلزات خاصة مميزة غير موجودة على سطح الأرض هي فلزات (سترولايت)، وهي عبارة عن كبريت معدني، أو كربون معدني.
  2. النيازك المعدنية الصخرية: وهي تتألف من جزئين الجزء الأول من النيكل والحديد، والجزء الآخر من السيليكات، والسيليكات عبارة عن فلزين أوليفين وبيروكسين.
  3. النيازك الصخرية السيليكاتية البحتة: وهي تكون بأحجام كبيرة ويسهل تفكيكها، فبنيتها متكونة من أوليفين وبيروكسين وكرومايت، ونيكل أحياناً.
  4. النيازك الزجاجية: أحيانا تتواجد حبات بازلتية بالمناطق الرسوبية البيضاء فتكون على شكل نثارات ممكن أن تكون صادرة من البراكين الأرضية أو البراكين الفضائية خارج الكرة الأرضية.

عمر النيازك

يتم تأريخ أكثر النيازك باستخدام العامل الزمني لتفكك البوتاسيوم إلى أرغون، أو لتفكك اليورانيوم إلى رصاص وهذا ما يستعمل بالفيزياء لتحديد العمر المطلق بالملايين، وهناك عدد من العناصر النظائرية التي تفكك إلى نظائر أخرى نذكر منها أيضاً السونسيوم والرابديوم، وتشير كل الدراسات التي استعملت في تأريخ النيازك إلى أن عمر النيازك 4.6 مليار سنة، وهذا يعني أن عمر النيازك من عمر المجموعة الشمسية.

373 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018