اذهب إلى: تصفح، ابحث

ما هو برنامج vpn

التاريخ آخر تحديث بتاريخ 08 / 10 / 2018
الكاتب محمد قيس

ما هو برنامج vpn

كان يعرف الإنترنت فيما مضى على أنه عالم افتراضي وعالم مجهول، أو على الأقل أن المتبحّر فيه مجهول، لكن بمرور الوقت يظهر أن الحال لم يعد كذلك، فقد أصبح هذا العالم أقرب إلى الواقع أكثر من أي وقت مضى، وأصبح الوالج إلى هذا الفضاء بحاجة إلى أدوات وتطبيقات وبرامج للحفاظ على خصوصيته، وحفظ معلوماته الشخصية، وضمان أمان أكثر وقت تصفحه لبعض المواقع التي تنتهك هذا الحق من أجل تحقيق أهداف مختلفة، وما فضيحة الفيسبوك وبيع المعلومات الشخصية ببعيد، ومن بين البرامج الرائدة في هذا المجال، هو برنامج VPN (بالإنجليزية: Virtual Private Network)، فما هو برنامج VPN؟ وهل يوفر هذا البرنامج الحماية الحقيقية للمستخدم؟

ما هو برنامج VPN

برنامج VPN هو برنامج يساعدك في حفظ حق الخصوصية لديك والحفاظ على سرية معلوماتك الشخصية أثناء تصفحك للانترنت، ومن دون استخدام برنامج VPN فإن مزود خدمة الانترنت لديك، يمكنه الحصول على سجلات بجميع نشاطاتك والمواقع التي تقوم بزيارتها على الانترنت، وذلك عن طريق سجلات يتم الاحتفاظ بها لدى الشركة المزودة بخدمة الانترنت، فبرامج VPN تتيح لك الفرصة في الحصول على تصفح آمن للانترنت، بحيث لا يمكن لأي الشخص معرفة هويتك أو معلوماتك الشخصية، ولا أن يخترق أو يتجسس على نشاطاتك، فإذا هنالك عدة برامج للـVPN وعدة شركات تقدم هذه الخدمة، وهي مختلفة ولكل شركة خصائصها ومميزاتها.

ما هي مميزات استخدام برنامج VPN

لا يمكن أن نعتبر كل شخص يستخدم برنامج VPN أنه شخص سيء، أو صاحب نوايا سيئة، وبالتالي فالسؤال المطروح هو، كيف يمكن تبرير استخدام برنامج لإخفاء هويتنا عن الآخرين؟ أليس الهدف من وراء ذلك هو الهروب من المساءلة القانونية وحسب؟ الجواب: لا، هذا ليس بالضرورة، وإليكم بعض النقاط التي توضح ذلك:

  • شخص كثير التنقل والسفر، يستخدم كثيرا نقاط الواي فاي العامة المفتوحة، في المطارات والمطاعم والمقاهي والأماكن العمومية بصفة عامة، هنا ومن أجل ضمان خصوصيته وضمان أن لا أحد يتجسس على هاتفه أو جهازه الخاص، يجب عليه الاستعانة ببرنامج في بي أن، لتفادي أي محاولة للاختراق أو التجسس أو سرقة معلوماته الشخصية.
  • شخص سافر إلى بلد ما، ووجد أن أحد أهم المواقع التي يستخدمها هو شخصيا، وله فيها مصالح وتجارة أو معامالات مهمة، وجده محظورا في ذلك البلد، هنا لا بد من استخدام برنامج VPN لحل المشكلة، وتجنب الخسارة الممكن حدوثها بسبب ذلك، فبرنامج VPN يتيح لك تخطي هذا الحظر أو الحجب المفروض على المواقع.
  • تختلف مميزات برنامج VPN من شركة إلى أخرى، كما تختلف أيضا مميزات برامج VPN المجانية عن المدفوعة، فالمجانية لا تضمن لك الخصوصية الكاملة أو الحقيقية، فكثير منها يقوم بتسجيل نشاطات المستخدمين لبرنامجها، وبالتالي فإن إمكانية تسريب معلوماتك الشخصية وارد جدا، لا يكون من طرف المزود الخاص بالانترنت، لكن من طرف الشركة المقدمة لخدمة VPN.
  • من المميزات أيضا لبرنامج VPN، أن هذا البرنامج يمنع محركات البحث مثل محرك بحث قوقل وغيره، من حفظ وفهرسة عمليات البحث التي قمت بها، وهذا من حق كل شخص، فلما أسمح لمحرك بحث ما، بمعرفة ما أقوم به وما أبحث عنه؟! أليس هذا الأمر يخصّني أنا وفقط؟!!

كيف يعمل برنامج VPN

يتصل جهاز الكمبيوتر الخاص بنا أو الهاتف الذكي بالمودم أو الروتر للولوج إلى الانترنت، وهذا الأخير يعبُر أو يتصل عبر شركة الاتصالات التي تزودنا بالانترنت، ثم يتم تحويل اتصالنا إلى الموقع الهدف، الذي نريد تصفحه أو استخدامه من طرف خوادم شركة الاتصالات، بحيث تمر كل المعلومات التي ندخلها أو نطلبها، عبر مزود الخدمة الخاص بنا والذي هو شركة الاتصالات مثلا، فتكون بذلك شركة الاتصالات هي الوسيط بيننا وبين تلك المواقع جميعها، وبالتالي فإن أي معلومة نحصل عليها أو بيانات، تكون هذه المعلومات كلها قد مرّت عبر شركة الاتصالات الخاصة بنا. ومن هنا يأتي دور برنامج VPN ليقوم بعمله، وهذا الدور أو العمل يتمثل أساسا في تشفير بياناتنا أو بالأحرى أن البرنامج يقوم بعمل شبه ممرّ آمن لتلك المعلومات، بحيث لا يمكن لأحد الاطلاع عليها، وذلك عن طريق خوادم خاصة بالبرنامج، تقوم بعد وصول معلوماتنا إليها بفك التشفير عنها ثم تمريرها بشكل عادي إلى الموقع الذي نريد الاتصال به، وبالتالي نضمن إخفاء معلوماتنا عبر هذا البرنامج.

أنواع برنامج VPN وأهم الاختلافات

برامج VPN لا تستوي من حيث المميزات والخصائص التي تتوفر عليها، فكل شركة مزودة لهذه الخدمة ولها خصائصها التي تميزها عن الشركات الأخرى، وحتى في نفس البرنامج، ستجد عدة خطط للاشتراك الشهري في نفس الخدمة، تختلف بينها في السعر والجودة، ومما يركز عليه أهل الخبرة في هذا المجال بالتحديد، هو استخدام برنامج VPN لا يقوم بحفظ سجلات النشاطات (Logs)، ويجب الحذر من الشركات غير المعروفة، فيمكن لأي شركة أن تصرح على موقعها الخاص أن خوادمها لا تقوم بحفظ السجلات، لكن على العكس من ذلك تماما للأسف الشديد، تجد أن الشركة تقوم بذلك، وبالتالي عليك البحث عن شركات ذات مصداقية عالية في هذه النقطة.

نُسَخ برنامج VPN وتوافقه مع أنظمة التشغيل

مما يُنصَح به المستخدمين لبرنامج VPN، هو أن يختار المستخدم الشركة الأمثل التي تقدم الخدمات المثالية لهذا البرنامج، ففي حال اختار المستخدم استخدام برنامج VPN مدفوع، أي مقابل اشتراك شهري، فعليه الحرص على الاختيار الصائب والأمثل، بحيث يراعي المستخدم ويتأكد من أن الشركة توفر الخدمة على جميع الأجهزة ونسخ أنظمة التشغيل، كالويندوز ونسخة الماك واللينكس، وتوفير تطبيق الموبايل سواء كان أندرويد أو iOS وكذلك إضافات لمتصفح الإنترنت، ففي حال استخدم الشخص أيا من أجهزته وجد الخدمة أو الشركة تدعم هذا الجهاز من دون أي مشكلة، خاصة إذا كان مبلغ الاشتراك الشهري بالخدمة مرتفع مقارنة بباقي الخدمات، وكذلك يجب اختيار الشركات التي تفرض رقابة على المواقع المشبوهة، أو البرامج التي تحوي تروجونات أو ملفات ضارة أو غيرها، فهناك شركات توفر لمستخدميها هذه الخدمة الرائعة، بحيث يضمن الشخص الأمان التام عبر استخدام خوادمها، كذلك نحرص على اختيار شركات تقع خوادمها في نطاق الدول التي تفرض قوانين صارمة في سبيل حماية خصوصية المستخدم والمتصفح للانترنت، بحيث تكون مسألة تسجيل النشاطات (Logs) مفروغ منها بتاتا، وتكون الشركة ذات مصداقية عالية.

622 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018