اذهب إلى: تصفح، ابحث

ما هي عملة لبنان

التاريخ آخر تحديث بتاريخ 17 / 05 / 2019
الكاتب محمد قيس

ما هي عملة لبنان

دولة لبنان

لبنان دولة عربية تقع في غرب قارة آسيا، وهي دولة شرق أوسطية، تحدُّها من الشمال والشرق دولة سوريا، وتطل من الغرب على البحر الأبيض المتوسط، أما جنوبًا فتحدُّها دولة فلسطين المحتلة.
تتعدَّد في لبنان الثقافات والحضارات بسبب موقعه الجغرافي المميز الذي يتوسَّط القارات، إذ إن لبنان نفسه يقع في آسيا، لكن في شماله تُوجد قارة أوروبا، وفي غربه تُوجد قارة إفريقيا، أما في شرقه فتُوجد بقية قارة آسيا.
عاصمة لبنان هي بيروت، وهي مدينة محبوبة على مستوى العالم.
يبلغ عدد سكان دولة لبنان نحو 4.259.000 نسمة، تتنوَّع ثقافاتهم ودياناتهم، فلبنان دولة مشهورة بالحرية الفكرية.

ما عملة لبنان

الليرة اللبنانية هي العملة الرسمية لجمهورية لبنان، ورمز الأيزو الخاص بها هو "LBP".
في الماضي، كانت الليرة العثمانية هى عملة لبنان، لكن بعد سقوط الدولة العثمانية أصبح الجنيه المصري هو العملة المُتداوَلة في لبنان نظرًا إلى استقرار جمهورية مصر العربية حينها، لكن بعد احتلال فرنسا للأراضي اللبنانية عام 1920، وُحِّدت العملة في لبنان وسوريا وأصبحت العملة الموحدة هي الليرة السورية.
وفي عام 1924، بدأ لبنان صكَّ العملة الخاصة به كنوعٍ من الاستقلال الاقتصادي عن دولة سوريا، ثم في عام 1925 بدأ لبنان طباعة عملته الورقية لأول مرة.
انفصلت العملة اللبنانية عن العملة السورية بالفعل، لكنها لم تنفصل عن الفرنك الفرنسي حتى عام 1946، وهو عام جلاء الاحتلال الفرنسي عن لبنان.
تنقسم العملة اللبنانية إلى عملةٍ ورقية وأخرى معدنية كما هو الحال في معظم بلاد العالم، وتُسَكُّ العملة اللبنانية وتُطبَع داخل الأراضي اللبنانية بإدارة البنك المركزي اللبناني. تنقسم العملة المعدنية إلى فئات 25 ليرة و50 ليرة و100 ليرة و250 ليرة، ويندُر تداول أوراق الـ5 ليرة والـ10 ليرة في لبنان، وعندما ننتقل إلى العملات الورقية في لبنان نجد أنها تنقسم لفئات الألف ليرة و5 آلاف ليرة و10 آلاف ليرة و20 ألف ليرة، وفي أواخر التسعينيات وبداية الألفية ظهرت ورقة الخمسين ألف ليرة وتبعتها المئة ألف ليرة.

سعر الليرة أمام الدولار الأمريكي

بسبب الحرب الأهلية التي غيَّمت على لبنان في أواخر ثمانينيات القرن الماضي، انخفضت قيمة الليرة اللبنانية بشكلٍ كبير، إذ إن سعر الليرة حاليًّا أمام الدولار الأميركي هو 1512 ليرةً لكلِّ دولار.

اقتصاد دولة لبنان

بالرغم من أن لبنان دولة تحتوى على الكثير من الأراضي الخصبة الصالحة للزراعة، إلا أنها لا تعتمد على الزراعة بشكلٍ أساسي، لكن من ناحيةٍ أخرى ينتج لبنان محاصيل زراعية مهمة ومنها: العنب والدرَّاق والزيتون والبرتقال الحامض والتفاح.
يعتمد اقتصاد لبنان بشكلٍ كبير على الصناعات التحويلية وصناعة المواد الكيميائية، بجانب تجارة الأخشاب والمجوهرات والمنسوجات وكذلك السياحة، إذ يُعدُّ لبنان دولةً ذات وجهةٍ سياحية جذابة ومهمة جدًّا.
يرجع انخفاض الاقتصاد اللبناني إلى ضعف العملة عالميًّا وكذلك شرق أوسطيًّا، ممَّا أحدث ركودًا اقتصاديًّا (Economic Recession) طال جميع ربوع لبنان، لكن ما السبب وراء هذا الركود الاقتصادي؟

  1. انخفاض النموِّ الاقتصادي، إذ تشير تقديرات صندوق النقد الدولى عن نموِّه بنحو 1 إلى 1.5% فقط خلال العام الجاري.
  2. ارتفاع تكاليف الواردات أدى إلى زيادة معدل التضخم إلى 5%، وهذا لأنَّ لبنان دولة لا تعتمد تمامًا على التصدير.
  3. يمتلك لبنان ثالث أكبر مديونيةٍ في العالم، ممَّا يجعل حركته الاقتصادية صعبة.
  4. الهدر الحكومي الكبير بسبب الإنفاق الحكومي غير المدروس، والذي أدى إلى ارتفاع الدين العام إلى 79.5 مليار دولارٍ بنهاية العام.
  5. زيادة اللاجئين السوريين أدي إلى زيادة العبء على لبنان.

تاريخ لبنان

على مرِّ الزمن، استوطنت لبنان الكثيرُ من الشعوب المختلفة، وكان الفينيقيون هم أول من سكن لبنان، واستمرت حضارتهم فيه إلى ما زاد على 2500 سنة، بجانب أن حضاراتٍ وشعوبًا أخرى، مثل الآشوريين والإغريق والفرس، اتخذوا من لبنان موطنًا، واستمر لبنان في الحياة باختلاف الشعوب التي تسكنه، إلى أن تعرض لوطأة الاحتلال الفرنسي في عام 1920، لكن لم يمل الشعب اللبناني من مقاومة الاحتلال حتى عام 1943 حينما أعلنت فرنسا خروجها من لبنان، ولاحقًا في عام 1944، أُعلِن لبنان دولةً مستقلة.

جغرافية لبنان

يُعدُّ لبنان من أجمل البلاد العربية، إذ إنه غير مغطًى بالصحاري الطويلة مثل معظم الدول العربية، بل إن معظم أرضه مساحات خضراء، علاوةً على تميُّزه بوجود أشجار الأرز التى يرجع عمرها إلى أكثر من 1500 عام، وطالما كان لبنان معتزًّا بشجرة الأرز كعلامة مميزةٍ له، حتى أن الدولة وضعت شجرة الأرز على علمها.
تبلغ مساحة لبنان 10.452 كيلومترًا مربعً، ويصل طول ساحله المطل على البحر الأبيض المتوسط إلى 225 كيلومترًا، وهذا ما ساعده على أن يصبح دولةً سياحية من الطراز الأول، أما عن مناخ لبنان فهو حار وجاف في فصل الصيف وممطر ودافئ في فصل الشتاء، ممَّا يجعل لبنان وجهةً سياحية رائعة في كلٍّ من فصل الصيف أو الشتاء، لا سيما لتكوُّن جبالٍ ثلجية غاية في الجمال بفصل الشتاء في لبنان.

548 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018