اذهب إلى: تصفح، ابحث

معلومات عن النمر

التاريخ آخر تحديث بتاريخ 27 / 02 / 2019
الكاتب محمد حجير

معلومات عن النمر

معلومات عن النمر

يشتهر النمر في جميع أنحاء العالم بالقوة والسرعة وإخافة فرائسه، وتنتشر عنه القصص والصور والتي تعتبره رمزاً للقوة والشجاعة. النمر وهو أحد أنواع السنّوريات أو القطط الكبرى وهو من الثديّات آكلة اللحوم، تصل أعداده في البرّية إلى 3200 فرد، لذلك يعتبر العلماء أن أعداد النمور تزداد تناقصاً مع الوقت. وأشكال النمور تختلف باختلاف أنواعها فمنها المرقط والمخطط، ويعتقد العلماء أن الأشكال الموجودة على أجسام النمور تختلف من نمر لآخر مثلها مثل بصمات الأصابع عند الإنسان. جميع النمور هي مفترسة أي أنها آكلة للحوم، كلحوم الغزلان والخنازير وحيوانات ووحيد القرن وصغار الفيلة. وفي العديد من المحاولات تفشل عملية صيد الفريسة من قبل النمور، رغم سرعتها العالية وقدرتها على الدخول إلى الأنهار والمستنقعات المائية، وقوتها الجسدية التي تشبه الأسد بشكل كبير، وطول أسنانها التي يصل طولها إلى 7 سم.[١]

موطن النمور

في الزمن القديم وقبل تدخل الإنسان في مواطن النمور والاعتداء عليها، كانت مواطن النمور تمتد من جنوب تركيا وحتى أقصى السواحل الشرقية لقارة آسيا. لكن في وقتنا الحالي انحصر وجود النمور على مناطق جنوب شرق آسيا والسواحل الشرقية لقارة آسيا والشرق الأقصى الروسي والصين. كذلك تنتشر النمور في بلاد مثل بنغلادش والهند وجزيرة سومطرة وماليزيا. وبسبب تقلص المساحة التي يستطيع النمر العيش فيها انخفضت أعداد النمور بشكل كبير جداً، حيثُ كانت في السابق 100,000 نمر وحالياً تصل الأعداد بين (3000 – 4500). وتعتبر أكبر الأنواع عدداً هو النمر البنغالي ثم الأندونيسي ثم السيبيري، أما الأنواع المهددة بالانقراض فهي نمور جنوب الصين ونمور الملايا، أما الأنواع التي إنقرضت فعلياً هو النمر الجاوي والنمر القزويني والنمر البالي.[٢]

معلومات عن تكاثر النمر

تبدأ الذكور منذ بداية الشتاء بالبحث عن أنثى النمر التي تُسمى "النمرة"، ويقوم الذكر بالاشتباك مع أقرانه الذكور لإثارة إعجاب الأنثى أو قد يقوم بقتل الأشبال الصغار في سبيل الحصول على وقت تزاوج مع إحدى الإناث. تستمر فترة التزاوج من بداية شهر نوفمبر وحتى نهاية شهر أبريل، بعدها تبدأ الإناث بالحمّل لفترة تستمر لـ103 يوم (3 أشهر ونصف) أو أكثر، وقد تلد الأنثى من 3-4 أشبال في المرة الواحدة. تقوم الأم برعاية الأشبال وحمايتهم لمدة شهرين بعد سنة ونصف يبدأ تعلم الصيّد وينفصل الشبل بالكامل عن الأم بعد سنتين ونصف.

بعد نموّ النمور وبلوغها لا تعيش في جماعات وتفضل أن تبقى منفردة إلا في مواسم التزاوج أو خلال رعاية الأم لصغارها. وخلال الصيد نادراً ما يقوم فردين من النمور بالتعاون للحصول على نفس الفريسة، فالصيّد يبقى منفرداً وغالباً ما يحدث في أثناء الليل، مستفيداً من قدرته على التخفي بواسطة الخطوط التي تغطي جسده، وقدرته الكبيرة على السباحة وملاحقة الفرائس المائيّة.

المخاطر المحيطة بالنمور

لحصول على معلومات عن النمر تكون وافية ودقيقة يجب معرفة المخاطر المحدقة على النمور وأسباب انخفاض أعدادها. الأسباب مختلفة وعديدة وكلها تسبب بها البشر، ومن هذه الأسباب التجارة في فرائها، وهي تجارة مربحة جداً تدخل في مجال صناعة الأزياء النسائية، كما أن الهيكل العظمي للنمر يعتبر في بلاد مثل فيتنام ثمين جداً، حيثُ يدخل في صناعة علاجات لضعف القدرة الجنسية، لذلك تباع عظام النمر بأثمان باهضة جداً. بالإضافة للنمر الأمريكي الذي يُستخدم في السيرك والعديد من أنواع النمور التي يتم حبسها في حدائق الحيوانات، كما أنه يتم قتل النمور في بنغلادش نتيجة توسع السكان في مناطق الغابات. بسبب كل أنواع التجارة تلك يتم يومياً العديد من أنواع الصيد غير المشروع في المناطق المترامية البعيدة عن مناطق السيطرة الحكومية في قارة آسيا، خاصةً في الهند والصين وبنغلادش.

هذا ويعتبر قطع الأشجار وصيد الحيوانات الأخرى كالغزلان والحمر الوحشية وغيرها تهديداً لموطن حياة النمور، حيثُ تصبح المناطق التي تم قطع الأشجار فيها تدميراً للشبكة الغذائية وبالتالي تضطر النمور إلى الهجرة أو البقاء حتى الموت.

أنواع النمور

يوجد في العالم العديد من النمور بعضها انقرض تماماً والبعض الآخر يواجه خطر الانقراض، ومن هذه الأنواع:[٣]

معلومات عن النمر الأبيض

من أكثر أنواع النمور التي تجلب انتباه العالم هو النمر الأبيض أو النمر الثلجي وذلك للونه النادر، ويعتبر هذا النوع من النمور قد انقرض من البريّة تماماً وهو يعيش حالياً بأعداد قليلة في حدائق الحيوان والمحميات الخاصة. يُصاب هذا النوع من النمور بسبب المرض الوراثي الذي يصيب الإنسان أيضاً وهو الألبينو، حيث يفقد النمر خلاله الصبغة الخاصة بلون فروه. وهذا النوع من النمور موطنه الأصلي هو سيبيريا وشمال شرق الهند ويمتاز بفرو سميك يجعله متكيفاً مع بيئته الباردة وقلة الطعام حيثُ أنه استفاد من لونه الأبيض في التخفي للحصول على الفرائس.

معلومات عن النمر الأمريكي

النمر الأمريكي أو نمر الجاغوار وهو أحد أكبر أنواع النمور ويمتد موطنه من جنوب الولايات المتحدة وحتى غابات الأرجنتين. ويمتد أقصى طول له 210 سم ، ومنه لونان اللون الأسود واللون الأصفر المحمر المرقط بالأسود. وهذا النوع من النمور يواجه تحديات جمّة أبرزها الإعتداء على موطنه وقتله من أجل جلده الثمين.

النمر الأرقط

وهو النوع الوحيد تقريباً في قارة أفريقيا لكنه يعيش أيضاً في آسيا، وهي ليست من النمور الطويلة فهي لا تتجاوز المتر في أغلب الأفراد. للنمر المرقط قدرة كبيرة على القفز، فبإمكانه التسلق على أشجار يصل إرتفاعها لستة أمتار، يساعده على ذلك وزنه الخفيف الذي قد لا يتجاوز 75 كيلوجرام ومكره الحاد والذي قد يستخدمه للإيقاع بفرائسه.

مراجع

321 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018