اذهب إلى: تصفح، ابحث

معلومات عن محمد صلاح

التاريخ آخر تحديث بتاريخ 27 / 02 / 2019

معلومات عن محمد صلاح

محمد صلاح

في الخامس عشر من شهر يونيو لعام ألف وتسعمائة واثنين وتسعين، وُلد اللاعب المصري الأشهر في العصر الحديث محمد صلاح، صاحب الإنجازات العديدة، في مجال كرة القدم، والإسهامات الهامة لبلاده، بداية من تحقيق حلم الوصول للبطولة الأهم وهي كأس العالم، انتهاء بكونه السبب في غرس الطموح داخل كل شاب عربي، بأن الأمل ما زال موجودًا، والتأكيد على أن لكل مجتهد نصيب.

معلومات عن محمد صلاح

  • محمد صلاح حامد غالي طه.
  • وُلد بقرية نجريج، التابعة لمركز بسيون، بمحافظة الغربية.
  • حصل على الثانوية العامة من مدينة بسيون، ولم تساعده ظروف عائلته المادية في الالتحاق بالجامعة، فالتحق بمعهد متخصص في علوم اللاسلكي.
  • متزوج من زميلته في الدراسة ماجي محمد صادق، عام 2013، والتي أنجب منها ابنتهما الوحيدة مكة.
  • مركزه في الملعب جناح أيمن، يختلف بحسب رؤية المدربين الكُثُر الذين تعامل معهم، سواء في مصر أو إنجلترا، أو سويسرا، أو إيطاليا.
  • بدايات محمد صلاح كانت من خلال اللعب في صفوف ناشئ نادي المقاولون العرب، وبعدها انضم للفريق الأول بنفس الفريق.
  • على خلاف أغلب اللاعبين المصريين في صفوف الفرق البعيدة عن المنافسة، الذين أقصى طموحهم اللعب في الأهلي والزمالك، اتجه محمد صلاح للاحتراف الخارجي مباشرة، في رحلة لسويسرا، عبر نادي بازل.
  • خلال رحلة صلاح مع بازل السويسري، نال العديد من الألقاب، منها دوري السوبر السويسري، عام 2013، وجائزة خاصة للاعب المصري، وهي أفضل لاعب في الدوري.
  • بعد النجاحات العديدة لمحمد في الدوري السويسري، أهله ذلك للانتقال لنادي تشيلسي بطل الدوري الإنجليزي، حصد مع صفوفه على بطولة الدوري موسم ألفين وأربعة عشر وخمسة عشر، وكأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة في العام ذاته.
  • انضم لفريق فيورنتينا الإيطالي على سبيل الإعارة، ساهمت تلك الفترة في إكسابه الخبرات، وتحمل الصعاب، وتجاوز الفترة العصيبة التي مر بها في تشيلسي، حيث لم يكن يشارك بشكل أساسي، خلال فترة جوزيه مورينيو، المدير الفني للفريق.
  • ومن فيورنتينا انتقل محمد صلاح إلى روما الإيطالي لمدة موسمين، من ألفين وخمسة عشر حتى ألفين وسبعة عشر، ذاع صيته وقتها، مُحققًا إنجازات عدة، ومحرزًا أربعة وثلاثين هدفًا.
  • ثم تأتي النقلة الأهم في مسيرة محمد الكروية، بانتقاله لناديه الحالي ليفربول الإنجليزي، في صفقة هي الأغلى في تاريخ النادي بإجمالي خمسة وأربعين مليون يورو، ليكون الأغلى عربيًا وإفريقيًا على مر التاريخ، وثاني أغلى لاعب في تاريخ ليفربول.
  • دوليًا، لعب محمد صلاح في صفوف المنتخب المصري للشباب، ضمن فعاليات بطولة كأس العالم للشباب عام ألفين وأحد عشر، وفي صفوف المنتخب الأوليمبي في بطولة أولمبياد لندن عام ألفين واثني عشر.
  • شارك صلاح لأول مرة مع المنتخب المصري الأول في التصفيات المؤهلة لبطولة الأمم الإفريقية عام ألفين وثلاثة عشر، في المباراة التي جمعت مصر بمنتخب سيراليون، وبعدها بعام شارك أيضًا في التصفيات المؤهلة لنفس البطولة، ولم تكلل كلا التجربتين بالنجاح، حيث لم يتأهل المنتخب للمشاركة في تلك البطولة.
  • رغم أن التجربتين لم يُكللا بالنجاح، فإن محمد صلاح أحرز خلالهما ستة أهداف.
  • وفي عام ألفين وسبعة عشر تأهل المنتخب الوطني المصري لبطولة الأمم الإفريقية، مُجتازًا التصفيات، وحقق صلاح مع المنتخب مركز الوصيف بعد الخسارة أمام الكاميرون، بهدفين مقابل آخر.
  • اختير محمد صلاح في بعد تلك البطولة ضمن القائمة المثالية لكأس الأمم الإفريقية 2017.
  • ثم يأتي الحدث الأهم على المستوى الدولي لمحمد صلاح، هذا العام "ألفين وثمانية عشر" بكونه السبب الأبرز في وصول المنتخب المصري لبطولة كأس العالم، بعد غياب ثمانية وعشرين عامًا، مُحرزًا هدف التأهل، وهدفين في البطولة ذاتها، الأول في روسيا، والثاني في المنتخب السعودي.
  • نال لقب هداف الدوري الإنجليزي في مايو هذا العام، بإحرازه اثنين وثلاثين هدفًا، متفوقًا على لاعب توتنهام هاري كين، بفارق هدفين، ليحصد عن جدارة الحذاء الذهبي.
  • تم ترشيحه لنيل جائزة الأفضل على مستوى أوروبا هذا العام، والتي حصدها منافسه الكرواتي مودريتش.
  • وينافس صلاح محمد صلاح حاليًا على جائزة أفضل لاعب في العالم، وفي انتظار حسم النتيجة.
  • كذلك هو مرشح حاليًا لحصد جائزة بوشكاش، التي ينالها صاحب أفضل هدف في العالم سنويًا.

قالوا عن محمد صلاح

  • الأسطورة البرازيلي بيليه، قال عن محمد صلاح: "أنا دائمًا مستمر في مشاهدتك لأنك في المرتبة الأعظم"
  • وقال اللاعب الأرجنتيني الكبير دييجو مارادونا: "إن صلاح لاعب رائع حقًا، فهو يمكنه التحرك يمينًا ويسارًا، وأهدافه يُسجلها بكل الطرق الجيدة والسلسة، سواء بالقدم أو بالرأس".
  • اللاعب الفرنسي المعتزل، ومدرب ريال مدريد السابق زين الدين زيدان: "محمد صلاح لاعب عظيم، وبراعته برزت بشكل كبير خلاله تواجده مع روما، وحاليًا في صفوف ليفربول، وأنا أقدره بشكل خاص".
  • تيري هنري، لاعب المنتخب الفرنسي السابق، قال عنه: "صلاح لاعب استثنائي، وسيحدث الفارق أكثر لو استمر مع ليفربول"
  • أما مايكل أوين، لاعب المنتخب الإنجليزي السابق، فوصف صلاح باللاعب المخيف، قائلًا: "هو أحد اللاعبين الذين يمتلكون القدرة على خلق فرص له ولفريقه، بفضل مجهوداته المستمرة، وتحركاته الجيدة في المناطق الحكومية".
  • وفي سياق آخر، قال لاعب تشيلسي السابق فرانك لامبارد، مُتهمًا ناديه بالتفريط في محمد صلاح، قائلًا: كنت معه هناك وقتها كان صغيرًا في السن والخبرة، وبالرغم من عدم نجاح تجربته معنا، إلا أنه أبلى بلاء حسنًا، لكن الآن يؤكد وجهة نظري، فهو يمتلك شخصية جيدة، تؤهله للعب في أكبر الفرق".
  • أما اللاعب الإيفواري المعتزل ديديه دروجبا، فيحكي موقفًا طريفًا، لكنه ملهمًا، فيقول: "صلاح أرسل لي رسالة نصية، مفادها أنه لا يسجل ولا يعرف سببًا لذلك، فأخبرته بأنه الأمر مجرد وقت وثقة، وبامتلاكك الثقة وبمرور الوقت ستتمكن من فعل كل شيء".
156 عدد مرات القراءة