اذهب إلى: تصفح، ابحث

مفهوم الدولة العميقة

التاريخ آخر تحديث  2020-11-03 18:11:33
الكاتب

مفهوم الدولة العميقة

مفهوم الدولة العميقة

Deep State, يعرف مفهوم الدولة العميقة بعدةِ مصطلحات منها دولة داخل دولة، وأيضًا الدولة المتجذرة، يصنف من ضمن المفاهيم غير الشائعة إجمالًا؛ ويكمن السر في استخدامه لغاياتِ إطلاق وصفٍ دقيق للجهات الحاكمة غير المنتخبة التي تضبط وتدير شؤون الدولة وتتحكم بمصيرها مثل المؤسسات البيروقراطية المدنية والجيش والأحزاب الحاكمة وغيرها، وتتفاوت الأسباب الكامنة خلف وجود مثل هذا النوع؛ إلا أن السبب الإجمالي هو إدارة مصالح الدولة والحفاظ عليها وحكم المنطقة، وتمتلك عناصر مختلفة في كل من الجهات العسكرية، المدنية، الأمنية، الإعلامية، السياسية وغيرها، بحيث تتكاتف الجهود نحو تحقيق أهدافٍ مشتركة تتمثل في توجيه المؤسسة وإصدار القرارات السياسية، ومن أبرز الأمثلة عليها الدولة العميقة في الولايات المتحدة الأمريكية المتمثلة بوكالة الأمن المركزي واللوبيات[١].

العلاقة بين الدولة العميقة والقومية

تكمن العلاقة بين الدولة العميقة والدولة القومية من حيث تحقيق الأهداف المرجوة؛ ويعد مصطلح الدولة القومية أكثر قدمًا من الدولة العميقة؛ حيث نشأت الأولى سنة 1648م في أعقابِ معاهدة ويستفاليا للصلح، وقد لجأت هذه الدولة إلى تحقيق أهدافٍ تؤديها حاليًا الدولة العميقة، منها:

  • رصد أصر العلاقات وتوضيح ماهيتها بين الدول والشعوب.
  • ضرورة إنهاء أي صراع قائم بسبب وجود إمبراطورية أو انعدام وضوح الحدود.
  • تحقيق مبدأ السيادة وترسيخ جذوره؛ بحيث تحظى الدولة بكافة الحقوق في الحفاظ على النظام العام.
  • تشريع القوانين المناسبة لإبقاء النظام العام آمنًا.

مخطط عمل الدولة العميقة

تتفاوت الطرق والأساليب التي تلجأ الدول العميقة إلى تنفيذ مصلحتها وتحقيق الحفاظ على النظام العام، ومن أبرز ما يرافقها:

  • اللجوء إلى استخدام القوة والعنف في حالاتٍ استثنائية في حال الإخلالِ بأمن الدولة أو تعرض النظام العام للخرق.
  • العمل بتفاني للحفاظ على القيم الاجتماعية وترك المجتمع آمنًا محافظًا على عاداته وتقاليده.
  • اتباع طرق وسياسات مختلفة تهدف إلى الحفاظ على النظام العام منها تطويل المعاملات على المواطن.
  • فرض السيطرة على الأسواق والتمتع بحق ملكية الأدوات الاقتصادية المختلفة لغاياتِ الحفاظِ على المصلحة العامة.

نشأة مصطلح الدولة العميقة

تشير المعلومات إلى أن تركيا هي مسقط رأس مصطلح الدولة العميقة في التسعيناتِ من القرن المنصرم، وقد جاء لغاياتِ وصفِ الشبكات والجهات التي أركنت على عاتقها مسؤولية الحفاظ على علمانية الدولة وحمايتها بعد نشأتها بواسطةِ مصطفى كامل أتاتورك، فاتجهت إلى مقاومةِ كل من يهدد أمن الدولة ويتعرض لمبادئ الدولة التركية العلمانية سواء حزبًا أو فكرًا أو غيرها، وبدأ المصطلح بالانتشار تدريجيًا بالتزامنِ مع إنشاء الوكالة المركزية للاستخبارات الأمريكية في واشنطن[٢]

معلومات وحقائق عن الدولة العميقة

تاليًا مجموعة من أبرز الحقائق والمعلومات في الدولة العميقة:

  • يرتبط مصطلح الدولة العميقة بعلاقةٍ وثيقة مع علم السياسة والاجتماع ويعتمد على نظريات أصول الحكم أيضًا.
  • يشيع استخدام وتداول المصطلح بعددٍ كبير من دولِ أمريكا اللاتينية، وأيضًا في الولايات المتحدة الامريكية وتركيا.
  • يتخذ المصطلح مجموعة من المكونات منها تكاتف القوات المسلحة ورجال القضاء والشرطة والبيروقراطيين وغيرهم في الحفاظ على أمن الدولة والحفاظ عليها عندما أنشأها مصطفى أتاتورك سنة 1923م.
  • يؤكد الخبراء السياسيين على وجود علاقة وثيقة بين السياسة العميقة والدولة العميقة؛ بحيث تمارس كافة الترتيبات السياسية والممارسات المرتكزة سواء كانت معتمدة أو غير معتمدة.

المراجع

مرات القراءة 77 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018