اذهب إلى: تصفح، ابحث

من هو مؤسس الفيس بوك

التاريخ آخر تحديث بتاريخ 18 / 03 / 2019
الكاتب Mohammed Walidz

من هو مؤسس الفيس بوك

ما هو فيس بوك

يُشير اسم "فيس بوك" إلى شركة أمريكية يقع مقرها الرئيسي في مدينة مينلو بارك في كاليفورنيا، وهي شركة تقدّم خدمة الشبكات الاجتماعية والتواصل الاجتماعي. يُعتبر موقع التواصل الاجتماعي الذي يحمل نفس اسم الشركة "فيس بوك" هو أهم وأشهر منتجات الشركة، كما أنه أشهر وأكبر مواقع ووسائل التواصل الاجتماعي في العالم على شبكة الانترنت. أُطلِق موقع فيس بوك في اليوم الرابع من شهر فبراير عام 2004 ميلاديًّا. وحاليًّا، يزيد عدد المستخدمين النشطين (أي المستخدمين الذين يسجّلون دخولهم على الموقع مرة واحدة على الأقل كل شهر) للموقع عن 2 مليار و200 مليون مستخدم. وهو يضم مستخدمين من جميع أنحاء العالم، وذلك بالنظر إلى كونه متاحًا في جميع دول العالم باستثناء عدد قليل من الدول التي يُحجَب فيها فيس بوك، مثل الصين، إيران وكوريا الشمالية. وبفضل الجماهيرية الضخمة التي يحظى بها فيس بوك لما يتيحه من مزايا وخدمات للمستخدمين، بالإضافة إلى كون الشركة متاحة للاكتتاب العام (أي يمكن شراء اسهمها وامتلاك حصّة فيها بواسطة الجماهير)، تعتبر شركة فيس بوك واحدة من الشركات الأربعة التي يشار إليها باستخدام مصطلح "الأربعة الكبار"؛ وهم الشركات التقنية متعددة الجنسيات الأكبر في العالم، وهم فيس بوك، جوجل، آبل، وأمازون.

مؤسس الفيس بوك

أسس فيس بوك خمسة أفراد من زملاء الدراسة في جامعة هارفارد بالتعاون فيما بينهم، وهم:

  1. مارك زوكربيرج وهو حاليًا المدير التنفيذي لشركة فيس بوك ويعتبر مؤسس الفيس بوك، كما أنه هو الوحيد من بين المؤسسين الخمسة لشركة فيس بوك الذي يعمل حاليًا لحساب الشركة.
  2. إدواردو سافرين، وهو لم يعد يعمل لحساب الشركة منذ منتصف عام 2012 تقريبًا، وكان دوره في الشركة يتعلّق بالشؤون الإدارية والمالية.
  3. أندرو ماكولوم، وهو متخصص في علوم الحاسب ورجل أعمل، كما أنه كذلك لم يعد يعمل في شركة فيس بوك منذ أواخر عام 2007.
  4. داستن موسكوفيتز، وهو مبرمج ويعتبر حاليًا مستثمر ورائد أعمال على الأنترنت، كما أعلنت مجلة فوربس الأمريكية عام 2011 أن موسكوفيتز هو الملياردير العصامي الأصغر على الإطلاق. ترك موسكوفيتز عمله في فيسبوك منذ أواخر عام 2008.
  5. كريس هيوز، وهو متخصص في الأدب والفن، ورجل أعمال أمريكي، بعد مساهمته في تأسيس فيس بوك، عمل في الشركة كمتحدث إعلامي باسم الشركة. وفي عام 2007 استقال هيوز من عمله في فيس بوك.


من الجدير بالذكر أن مارك زوكربيرج يُعتبَر نوعًا ما الشخصية المحورية في تأسيس فيس بوك، وذلك لأنه هو من عرض المشروع على أصدقائه ودعاهم إلى التعاون معه على تأسيس فيس بوك. لكن، بالرغم من ذلك، لا يُعرَف يقينًا مَن هو صاحب فكرة موقع فيس بوك، وذلك لوجود عدّة ادّعاءات ودعاوى قانونية من قِبَل مجموعة أخرى من زملاء زوكربيرج في جامعة هارفارد تُفيد أن مارك قد قام بسرقة الفكرة والكود الرئيسي للموقع منهم، وبالرغم من إنكار زوكربيرج لذلك، اتفق معهم على تسوية قانونية عام 2008. وحتّى الآن، لا يمكن الجزم يقينًا بتحديد صاحب فكرة فيس بوك، خصوصًا أن فكرة فيس بوك قد تم تطويرها وتعديلها عدّة مرات خلال سنوات نشاطه.

تطوّر فيس بوك

بالرغم من أن الفكرة الأساسية أو الجوهرية التي يقوم عليها فيس بوك باعتباره موقع ويب للتواصل الاجتماعي لم تتغيّر بحق منذ إطلاقه، ألا معظم بُنى الموقع، سماته، خصائصه ونطاقه الجغرافي، قد تم تطويرهم بشكل كبير خلال سنوات نشاطه. مع ذلك، ظلّت بعض خصائص الموقع كما هي، على سبيل المثال لا الحصر: طلب التسجيل، إذ يجب على المستخدم أن ينشئ حسابًا على الموقع ليتمكن من استخدامه. مجانيّة التسجيل والاستخدام، إذ لا تُفرَض أي رسوم مالية على المستخدمين لقاء الخدمة الأساسية التي يقدّمها الموقع.


تاليًا، بعض أهم التطوّرات التي طرأت على فيس بوك منذ البداية حتّى نهاية عام 2018.

البداية حتّى عام 2006

إن الاسم "فيس بوك" لا يُعد اسمًا جديدًا ابتكره مارك زوكربيرج ورفاقه، إذ أن أثناء دراسة مارك ورفاقه، كان يوجد في جامعة هارفارد مجموعة من الأوراق والكتب تحتوي على معلومات تأريخية وصور شخصية للطلاب، بحيث تُجمع معًا في ملف واحد يُطلَق عليه اسم "فيس بوك" (أي كتاب الوجه). لكن، لم يكن لدى جامعة هارفارد نسخة إلكترونية من فيس بوك على الإنترنت، بالإضافة إلى أن جمع المعلومات والصور من الطلاب كان يستغرق وقتًا طويّلًا، وهو ما حفّز زوكربيرج في بداية عام 2004 على برمجة وإنشاء موقع ويب يحمل اسم ونطاق "ذا فيس بوك" وإطلاقه في فبراير العام نفسه.


ولأن زوكربيرج في الأساس قد طوّر موقع فيس بوك لتطوير فكرة "الفيس بوك" الموجودة في جامعته، كان استخدام الموقع وإمكانية التسجيل فيه مقتصرة فقط على طلّاب جامعة هارفارد. لكن، بعد النجاح الكبير والسريع للغاية للموقع، والذي تمثّل في انضمام أكثر من نصف الطلبة في هارفارد إلى الموقع خلال الشهر الأول من اطلاقه، تم توسيع إمكانية التسجيل في الموقع ليشمل جامعات أخرى في الولايات المتحدة، وذلك في الرابع من مارس عام 2004، ثم شيئًا فشيئًا أصبح التسجيل في الموقع متاحًا بالنسبة إلى جامعات عديدة في الولايات المتحدة وكندا، والذي ساعد على تحقيقه رفاق زوكربيرج الذين انضمّوا إليه بعد إطلاق الموقع بوقتٍ قصير.

في منتصف عام 2004 تلقّى فيس بوك أول دعم مالي استثماري من المؤسس المشارك للبنك الالكتروني باي بال، بيتر ثيل. وفي الفترة نفسها نُقِلت قواعد عمليات فيس بوك إلى كاليفورنيا، بالو ألتو. وفي أبريل عام 2005، تم شراء اسم النطاق "فيس بوك" بدلًا من "ذا فيس بوك" للموقع بتكلفة تساوي 200 ألف دولار أمريكي. وفي العام نفسه، تلقّى فيس بوك دفعات مالية استثمارية جديدة، ليتوسّع أكثر فيصبح متاحًا للتسجيل بالنسبة إلى طلاب المدارس الثانوية في الولايات المتحدة وموظفي شركات عديدة، مثل شركتي مايكروسوفت وآبل.

تطوّر فيس بوك بين الأعوام 2006 و2012

في سبتمبر عام 2006، أصبح التسجيل على فيس بوك واستخدام الموقع متاحًا لكل من جاوز عمره 13 عام في جميع أنحاء العالم، بشرط أن يستخدم بريد الكتروني صالح أثناء التسجيل. في أكتوبر 2007 أعلنت شركة مايكروسوفت عن شرائها نسبة من فيس بوك تقدّر بحوالي 1.6% بتكلفة تساوي 240 مليون دولار أمريكي، وهو ما يعني أن القيمة السوقية لفيس بوك في تلك الفترة تساوي 15 مليار دولار تقريبًا.


عام 2008، أنشأ مقرًّا دوليًا لفيس بوك في العاصمة الايرلندية دبلن. في مايو 2009، أطلق فيس بوك مفهومًا جديدًا على الموقع، هو الصفحات التجارية للشركات، ليحل محل المجموعات التجارية، بحيث تتمكّن الشركات من التسويق والإعلان عن نفسها من خلال صفحتها التجارية على فيس بوك. وباستمرار زيادة أعداد مستخدمين فيس بوك، وصل عدد الأعضاء على الموقع إلى 500 مليون عضو في يوليو عام 2010. في عام 2011، اعتُبِر فيس بوك ثاني أكثر المواقع زيارةً بعد موقع جوجل، وذلك في الولايات المتحدة وعدّة دول أخرى، كما قد عُلِم في نفس السنة أن فيس بوك يحذف لفترة من الزمن حوالي 20 ألف حساب يوميًّا من بين الحسابات المُصنَّفة كحسابات وهمية، مُزعجة أو مسيئة (مثل الحسابات التي تروّج لمنتجات إباحيّة أو تستخدم الأطفال بشكل مُسيء).

تطوّر فيس بوك بين الأعوام 2012 و2018

في بداية عام 2012 رفعت شركة فيس بوك إلى الاكتتاب العام، بحيث يمكن لأي شخص من العامة أو الجمهور شراء أسهم الشركة التي تمثّل حصّة معيّنة في الشركة. آنذاك، كانت القيمة التقديرية لشركة فيس بوك 104 مليار دولار، وهي أكبر قيمة تقديرية لشركة أُتيحَت للاكتتاب العام في العصر الحديث حتّى الآن. خلال عام 2013 أُدخِلت عدّة تعديلات على الموقع وسياساته، مثل منع نشر المحتوى الذي يحض على الكراهية، العنف ضد النساء والأطفال أو غيرهم، والمحتوى الإباحي. بالإضافة إلى تعديل شعار فيس بوك، إضافة أداة للبحث على الموقع، تعديل واجهة فيس بوك لتتوافق بشكل أفضل مع أنظمة الأندرويد، وكذلك تعديلات أخرى عديدة.


في عام 2014 بعد انقضاء 10 سنوات على إطلاق فيس بوك، تجاوزت القيمة السوقية للشركة 200 مليار دولار أمريكي. في عام 2015 تم إدخال تعديلات على خوارزميات فيس بوك بحيث تمنع نشر المحتوى المُضلل أو المخادع، وكذلك أصبح من الممكن الإبلاغ عن محتوى معيّن باعتباره غير مرغوب أو مُضلل من قِبَل المستخدمين.


خلال عام 2016 أدخِلَت تعديلات ومزايا جديدة على الموقع، مثل إمكانية البث المباشر للفيديو، والمحادثات الجماعية الآمنة، وغير ذلك من التعديلات التي تتعلّق بزيادة الأمان والخصوصية، والتأكيد على عدم انتهاك معايير الموقع. وخلال العامين 2017 و2018، بالإضافة إلى إدخال تعديلات جديدة على الموقع، أقدمت الشركة على تطوير مشاريع جانبية أخرى مثل تطبيقات الواقع الافتراضي، إمكانية اتاحة خدمات المواعدة على الموقع، وتطوير كاميرات وشاشات ذكيّة، وكذلك تحسين أنظمة المحادثة والتواصل المباشر على الموقع لتصبح أكثر كفاءة وسلاسة.

145 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018