اذهب إلى: تصفح، ابحث

مهارات القراءة السريعة

التاريخ آخر تحديث بتاريخ 27 / 02 / 2019
الكاتب أيمن سليمان

مهارات القراءة السريعة

القراءة السريعة

القراءة السريعة هي تقنية يستخدمها هواة القراءة والطلاب في تقليل الوقت لقراءة الكثير من الكتب بُمعدل الاستيعاب نفسه، وهي مهارة يمكن تعلُّمها من خلال بعض الأساليب.
لا يوجد تعريف أو فرق واضح بين القراءة العادية والسريعة، ولكن يبقى هدف الأخيرة الأساسي هو القدرة على قراءة أكبر قدرٍ ممكن من الكلمات في وقتٍ قصير وباستيعابٍ يزيد على 50% على الأقل، واليوم توجد مدارس للتدريب على القراءة السريعة، وخبراء من غالب دول العالم، بل تُقام المسابقات العالمية للتشجيع على القراءة بسرعةٍ ودون ملل.
المعدل الطبيعي للقراءة هو 200 كلمةٍ في الدقيقة، أما مهارات القراءة السريعة تجعل الفرد يقرأ من 1000 إلى 2000 كلمة في الدقيقة الواحدة، وتتربع على عرش بطولة العالم للقراءة السريعة آن جونز، إذ يمكنها قراءة 4251 كلمةً في الدقيقة، وبنسبة استيعابٍ تصل إلى 67%.

أهمية القراءة السريعة

يعترض بعض الباحثين على كون القراءة السريعة هي مجرد تصفحٍ وليست قراءةً وفهمًا للمعاني، لا سيما عندما يزيد المعدل على ألف كلمةٍ في الدقيقة، ولكن المعدل المعقول للقراءة السريعة، الذي يصل إلى نحو 800 كلمةٍ في الدقيقة، هو من أفضل المعدلات التي تؤدي إلى فوائد كبيرة للقُرَّاء، ومن تلك الفوائد ما يلي:

  • الارتقاء بالقدرات الذهنية، لأنَّ العقل مثل العضلات، يحتاج إلى تدريبٍ ليُصبح أقوى.
  • تقوية القدرة على التذكُّر.
  • تقوية القدرة على التركيز والإنجاز بأفضل نتائج ممكنة، لأنَّ القراءة السريعة تعمل على تركيز كامل قوى العقل في عملٍ واحد فقط.
  • زيادة الثقة بالنفس، لأنَّ كل كتابٍ يُقرأ هو خطوة في بناء شخصية الإنسان.
  • القراءة السريعة من أهم متطلبات العصر الحالي؛ فالشباب يملُّون بسرعة، ولا يوجد في اليوم وقت كافٍ للقراءة، ولذلك تساعد القراءة السريعة على التغلُّب على هذه المشكلة.
  • تعمل على تهدئة الأعصاب وترتقي بالصحة النفسية، لأنَّ الوقت، الذي يقضيه الإنسان في القراءة بتركيز، يُقلِّل الإحساس بضغوط الحياة.
  • بالتعوُّد على القراءة السريعة، يصبح الإنسان أكثر قدرةً على مواجهة الظروف الحياتية والتفكير بالمنطق في أدق الظروف، ومن ثمَّ اتخاذ قراراتٍ حكيمة وسريعة خاصة بحالات الطوارئ.
  • القراءة السريعة تُشعر القارئ بإنجازٍ أكبر، ومن ثمَّ تُنمِّي حبَّ القراءة، وتدفع إلى الاستمرار في قراءة كميةٍ أكبر من الكتب المفيدة، ممَّا يعطي نظرةً إيجابية عن الحياة وعن القدرات الشخصية.

كيف يمكن حساب معدل القراءة

فيرأثناء تعلُّم مهارات القراءة السريعة، يجب على الفرد اختبار نفسه لمعرفة مستوى إنجازه وتقدُّمه في القراءة، ويُمكن ذلك ببساطة من خلال استخدام منبه، وبدء القراءة في كتابٍ جديد لمدة عشر دقائق، عندما يرن المنبه يجب التوقُّف عن القراءة فورًا، وحساب متوسط عدد الكلمات التي قُرِئت، بحساب عدد الكلمات في سطرٍ من سطور الكتاب ضرب عدد سطور الصفحة الواحدة ضرب عدد الصفات التي قُرِئت، ثم قسمة الناتج على 10، لمعرفة متوسط عدد الكلمات المقروءة في الدقيقة الواحدة.
الخطوة التالية هي لحساب معدل الاستيعاب، ويُمكن الاستعانة بصديقٍ ليطرح أسئلةً تتعلق بالجزء المقروء، وعلى القارئ أن يجيب على الأقل عن نصف الأسئلة بطريقةٍ صحيحة، وفي كل مرةٍ يزداد عدد الكلمات ومُعدل الاستيعاب، يصبح القارئ أقرب خطوةً إلى تعلُّم مهارات القراءة السريعة.

تعلُّم مهارات القراءة السريعة

في النقاط التالية عرض لأهم المهارات والتدريبات وطرق تعلُّم القراءة السريعة، ويُمكن ممارسة تلك التمرينات بالمنزل، أو الاستعانة ببرامج مجهزة لتعلُّم مهارات القراءة السريعة بكفاءةٍ عالية، وبعد الاستمرار على التمرينات سيُلاحظ المتدرب نتائج واضحة.

الأساسيات

يجب أولًا اختيار المكان والوقت المناسب للقراءة والتدريب، فيجب أن تتوافر بالمكان جلسة مريحة وإضاءة جيدة، مع اختيار وقتٍ مناسب باليوم لا توجد فيه ضوضاء عالية، فيُمكن التركيز في القراءة بعمق وسرعة.

التصفح السريع

الخطوة التالية، وهي خطوة مهمة في طريق تعلُّم القراءة السريعة، هي بتصفح موضوع القراءة بشكلٍ كلي، مثل معرفة العنوان والعناوين الرئيسية والفرعية، ورؤية الصور التوضيحية واستنتاج مفادها، وفهم الفكرة العامة التي يتحدث عنها الكاتب.
ذلك الأمر أصبح أكثر سهولةً بسبب انتشار القراءة الإلكترونية التي يمكن من خلالها الانتقال من عنوانٍ إلى آخر بسُهولةٍ وسرعة، هذا التصفح يمنح للقارئ فكرةً عامة، وعندها يمكنه الاختيار بين الفقرات التي يجب التركيز عليها والفقرات التي يمكن تخطيها بسرعةٍ لعدم اتصالها بالموضوع أو لاحتوائها على معلوماتٍ قديمة وثانوية، يستمر هذا التصفح مدة دقيقةٍ تقريبًا.

منظم القراءة السريعة

استخدام منظم في أثناء القراءة السريعة يساعد على تنظيم حركة العين، ومن ثمَّ فتح المجال لقراءة السطر بكامله في وقتٍ قصير، يمكن استخدام إصبعٍ أو قلمٍ كمنظمٍ للقراءة، ومع التدريب ستكون العين جاهزةً للحركة بسرعةٍ ونظام أكثر من المعتاد.
توجد أيضًا تدريبات لحركة العين على الإنترنت، وفيها تُعرَض صورة متحركة لنقطةٍ تتحرك بسُرعةٍ على خلفيةٍ في كل اتجاه، والمطلوب هو تتبُّع النقطة بالعين، وذلك لتنظيم حركة العين وسُرعتها.

القراءة الصامتة

من الأخطاء الشائعة محاولة القراءة بصوتٍ عالي، وهذا يبطئ من معدل القراءة، لا يجب الاهتمام أبدًا بأصوات الكلمات حتى ولو كنوعٍ من محادثة النفس، بل يجب أن تكون القراءة صامتةً وهادئة بين المخ والعين والكتاب فقط.

قراءة الجمل

لا يجب قراءة الكلمات منفردةً أو التركيز على كل كلمة، بل قراءة الجمل ككُل، قراءة الكلمات منفصلةً لن تزيد من استيعاب الجملة، بل تؤخر من سرعة القراءة لا أكثر، وعلى الإنسان الطبيعي التوقف مرةً واحدة أو مرتَين في الجمل الطويلة، ثم الاستمرار بقراءة بقية الجملة بسُرعة، وذلك يفيد في سرعة فهم العقل لمعاني النص.
ليس من الضروري فهم كل كلمة، بل توجد في الحقيقة دراسة تشير إلى أن العقل قادر على فهم الكلمة بمُجرد النظر إليها إذا كان أول حرفٍ وآخر حرفٍ في الكلمة صحيحَين، وإن كانت ببقية حروف الكلمة أخطاء إملائية فلن يلاحظها العقل، وهذه قدرة بالعقل لاستيعاب الكلمات بسرعةٍ داخل الجمل من دون التركيز على الكلمات نفسها، بل تخطي الأخطاء إن وُجِدت، فالعقل يملأ الفراغات المفقودة.

إعادة القراءة

من الأخطاء الشائعة إعادة قراءة الجملة لمُجرد الشعور بعدم استيعابها، على الرغم من أن العقل قادر على استيعاب الجملة بمُجرد النظر ثم الانتقال إلى الجملة التالية، وسيتمكن من فهم الموضوع ككُل.
ويُقدِّم الخبراء نصيحةً للقارئ المتدرب على القراءة السريعة باختيار كتبٍ أو مقالاتٍ بسيطة وشائقة وغير معقدةٍ للتدُّرب عليها في البداية، فعلى سبيل المثال لا يمكن التدرُّب على كتابٍ في القانون لأنه يحتاج إلى قدرةٍ كبيرة على الاستيعاب السريع، وبعد فترةٍ من التدريب يمكن التنويع بين الكتب البسيطة والأكثر تعقيدًا، والتنويع بين القراءة السريعة والبطيئة.

تدريبات أخرى

من التدريبات المفيدة الأخرى في البداية، هو تدريب وضع الكتاب بزاوية 30 درجةً بالنسبة إلى العين، لأنَّ السطح المستوي أو المباشر يُتعب العين بشكلٍ أسرع، كما يساعد تدريب تحريك الرأس يمينًا ويسارًا في أثناء القراءة على توسيع مجال الرؤية وتدريب العين على التركيز في الجمل بسرعةٍ أكبر.
وفي النهاية، توجد مجموعة واسعة من تمارين العين التي تفيد في تعلُّم مهارات القراءة السريعة، يمكن الاطلاع عليها على اليوتيوب.

428 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018