اذهب إلى: تصفح، ابحث

موضوع عن التدخين

التاريخ آخر تحديث بتاريخ 27 / 02 / 2019
الكاتب أيمن سليمان

موضوع عن التدخين

موضوع عن التدخين

ربما يكون هذا الموضوع من أهم المواضيع التي تهم الملايين من البشر، وهذا بسبب انتشار التدخين والمدخنين في العالم، حيث أن مقدار عشر علب من السجائر كفيل أن يقلل من كفاءة عمل الرئة ما يزيد عن 30%، وهو رقم ضخم جدًا، هذا بالإضافة للكثير من الأعراض المميتة للتدخين، بجانب عدم قدرة ملايين الناس حول العالم عن الإقلاع عن التدخين، بسبب مرحلة إدمان النيكوتين التي يصل إليها المدخن، وفي هذا الموضوع سيتم عرض جميع المعلومات المهمة عن عملية التدخين.

تعريف لعملية التدخين

عملية التدخين: هي عملية استنشاق الدخان الناتج من حرق بعض المكونات، أهمها وأشهرها التبغ، وبعد تجربة الاستنشاق يتم التعود على هذه العادة نتيجة احتياج الإنسان للنيكوتين الذي يوفره التبغ للدماغ البشري بصورة أكبر من الطبيعي، كما يوجد أكثر من طريقة للتدخين، مثل السجائر، والشيشة أو النرجيلة، والغليون، والسجائر الإلكترونية أو الفيب وهي عبارة عن آلة إلكترونية يتم الضغط عليها بالإصبع ثم استنشاق الدخان الناتج منها وهي تعتبر من الأنواع المفضلة للكثير من الناس، لأنه يمكن أن تستنشق منها النيكوتين الخام دون المواد الأخرى التي تكون موجودة في دخان التبغ مثل أول أكسيد الكربون.

ما هو التبغ؟

التبغ هو نبات تم اكتشافه لأول مرة في جزيرة في المكسيك تدعى "توباغو"، وهو نبات عندما يحترق يرتفع منه دخان يحتوي على العديد من المواد منها النيكوتين.

تاريخ عملية التدخين

التدخين كان أساسيًا في العديد من الحضارات، حيث كانت العبادة عند الكثير من الشعوب القديمة، وخصوصًا شعوب أمريكا اللاتينية مثل "المايا" وغيرهم، تعتمد على تدخين خلاصة العديد من الأعشاب، منها أعشاب كانت تسبب الهلوسة، ولكن عند اكتشاف التبغ في نفس وقت اكتشاف أمريكا اللاتينية، وأمريكا الشمالية، تم نقله إلى كل العالم، وتعتبر أول نقلة نوعية لانتشار عملية التدخين في العالم العربي، كانت من قبل السلطان أحمد الأول في فلسطين عام 1603م، ولكن تم منع وحظر التبغ في فلسطين بعدها بثلاثين عام.

أسباب عملية التدخين

للتدخين أنواع وأسباب عديدة عند المدخنين، ويعرض المقال أشهر أسباب التدخين بالعالم:

  • التدخين لأجل الاسترخاء: وهو تدخين يجعل المدخن يشعر بنوع من أنواع الاسترخاء، وهو غالبًا الأكثر انتشرًا بين البشر.
  • التدخين من فرط الضغط: هذا النوع من التدخين بسبب أن الشخص في حالة نفسية مضغوطة جدًا، ولذلك يحتاج إلى نسبة نيكوتين أعلى حتى تُهدأ من حالة المزاجية الحادة والمضغوطة، وقد يصل المدخن في هذه المرحلة إلى الشراهة في التدخين.
  • التدخين أثناء العمل: الكثير من الأشخاص، يربطون بين التدخين وبين عملية التركيز، وربما بالفعل نسبة النيكوتين الزائدة التي اعتادوا عليها أثناء العمل نتيجة تدخين السجائر أو أي نوع يجعلهم في حالة دائمة من ربط التدخين بالعمل.
  • التدخين كإدمان: وهذا النوع من التدخين يكون لسبب وجيه، وهو أن المدخن قد وصل لمرحلة من عدم القدرة على الاستغناء عن جرعة النيكوتين التي توفرها السجائر أو يوفرها التبغ للدماغ، لذلك يزيد الشخص باستمرار الوقت من استخدام السجائر ليجد نفسه وصل لمرحلة مرضية من التدخين لا يستطيع العدول عنها.

دخان السجائر

يتكون الدخان الناتج من احتراق تبغ السجائر على أكثر من 4700 مادة مختلفة، ومن ضمنهم 60 مادة أقرت بعض الأبحاث والدراسات عنهم بأنهم يؤدون إلى السرطانات المختلف، ما بين سرطان الفم، وسرطان الرئة خصوصًا، وربما من أكثر هذه المواد شهرة في خطرها (سيانيد الهيدروجين، الزرنيخ، النيكوتين، الأمونيا، أول أكسيد الكربون، كلوريد الفينيل، الكاديوم، النتروزامين، الكينولين، كبريت الهيدروجين، الفورمالدهيد، البنزبيرين).

أخطار التدخين

تلخيص لأهم أضرار التدخين شهرة، ولكن يوجد العديد من الأضرار الأخرى التي يعجز طول المقال عن الكتابة عنها.

  • يعتبر التدخين هو المسبب الأول لسرطان الرئة حول العالم، والسبب الثانوي لاستجابة الجسد للإصابة بالعديد من السرطانات الأخرى، مثل سرطان الفم، وسرطان الحنجرة، كما أنه سبب أساسي في العديد من الانسداد الشرياني والسكتات الدماغية والسكتات القلبية.
  • يؤدي إلى اضطراب في توزيع نسبة الأكسجين في الدم، مما يزيد من فرص الإصابة بأمراض الأوعية الدموية.
  • التدخين أثناء الحمل، هو أحد أسباب تشوهات الجنين، ومن أهم أسباب الإجهاض وعدم ثبات الحمل، كما يزيد من احتمال موت الجنين بعد الولادة مباشرة، أو إصابة هذا الطفل بارتفاع ضغط الدم.
  • يتسبب في الشعور بعد القدرة على الانتصاب بالنسبة للرجال، وهذا بسبب عدم انتظام الدورة الدموية بصورة صحية، ناتجه من المشاكل التي يسببها التدخين للشرايين في الجسم.
  • التسبب في زيادة ضغط الدم، مما يجعل الأمر كارثي بالنسبة لمرضى الفشل الكلوي، أو مرضى التهابات الكلى، وقد يتسبب التدخين في الفشل الكلوي لمن لديهم استعداد جيني لهذا المرض، وذلك لأن ارتفاع ضغط الدم يسبب الضغط على الكلى.
  • سبب أساسي لالتهابات اللثة وسقوط الأسنان والتسوس، ورائحة الفم الكريهة خصوصًا بعد الاستيقاظ من النوم.
  • سبب لأمراض العين مثل إعتام عدسة العين، أو مرض الضمور البقعي، وهذان المرضان يعتبران من أكثر أمراض العين المسببة لفقدان البصر.
  • التدخين له علاقة بقرحة المعدة.
  • التدخين يتسبب في حدوث طفرات جينية لخلايا أعضاء الجسم المختلفة، وقد تؤدي هذه الطفرات إلى تكون بعض الخلايا السرطانية التي قد تزيد عن الحد، لتكون ورم سرطاني.
  • سبب في جفاف الجلد من الكولاجين، لتظهر علامات العجز بطريقة سريعة عند الذين يدخنون أكثر من اللذين لا يدخنون.
  • التدخين يتسبب في زيادة معدل نبضات القلب لدى المدخنين بنسبة تصل من 10 نبضات إلى 25 نبضة، وهذا مع مرور الأعوام، يتسبب في إرهاق عضلة القلب، خصوصًا مع ضيق الشرايين الذي يتسبب فيه التدخين مما قد يسبب فرص أعلى لحدوث نوبات قلبية مفاجأة.
  • التدخين يتسبب في الإرهاق العام للجسم، وبالنسبة للأشخاص الغير رياضيين والمدخنين، سيكون أدائهم الجسدي أقل بكثير جدًا من الأشخاص الغير مدخنين، كما أن التركيز سيكون أقل بالنسبة للمدخنين، في حالة عدم التدخين.
  • أضرار اجتماعية ومادية بسبب ارتفاع سعر السجائر والتبغ.

كيفية الإقلاع عن التدخين؟

هذه العملية تحتاج إلى الإرادة، فلن يفيد المدخن سوى نفسه، لأن القرار الداخلي هو أهم الخطوات في عملية الإقلاع عن التدخين ولكن هذا لا يمنع وجود بعض النصائح لمن يريد، فالتخلص من التدخين ليس مستحيل، وهناك بدائل كثيرة للنيكوتين من الممكن أن يستعين الشخص بهم على هيئة أقراص، وبهذه الطريقة سيقضي فترة من حياته دون تدخين، ثم التقليل تدريجيًا لكمية النيكوتين التي يستهلكها يوميًا مع متابعة طبيب مختص، ومع الوقت سيجد الشخص نفسه اعتزل التدخين.

1012 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018