اذهب إلى: تصفح، ابحث

موضوع عن الصوم

التاريخ آخر تحديث  2019-02-03 14:51:00
الكاتب

موضوع عن الصوم

الصوم

يشير مصطلح الصوم لغويًا هو التوقف عن الشيء والإمساك عنه، فيقال الصوم عن الكلام أي الصمت المطبق دون النطق ببنت شفة، كما أنه الصوم عن الطعام أي الامتناع عنه تمامًا إراديًا، أما الصيام اصطلاحًا أو شرعًا؛ فهو الامتناع عن الأكل والشرب تمامًا بدءًا من وقتٍ تحدده الشرائع حتى وقت آخر تنتهي عنده، وذلك يأتي امتثالًا للأوامر الإلهية والدينية، كما أن الصوم قد يكون بناءًا على طلب الطبيب تأهبًا وتحضيرًأ للخضوع للفحوصات الطبية، ومنها تنظير القولون وغيرها من الإجراءات الطبية.[١]

الصوم في الإسلام

يُشير مصطلح الصوم في الدين الإسلام عن التوقف عن القيام وممارسة كل ما يعتبر مُفطرًا بدءًا من بزوغ الشمس وحتى غيابها، وذلك بغية التقرب من الله عز وجل وامتثالًا لأوامره، ولا يقتصر الصوم في الإسلام عن الطعام والشراب فحسب، بل يشمل الصوم عن الجمِماع والغيبة والنميمة وغيرها من الأمور، ويذكر بأن الصيام أحد أركان الإسلام الخمس التي يرتكز عليها بشكلٍ أساسي، ويشترط بالصوم عقد النية مسبقًا، أما فيما يتعلق بالحك الشرعي للصوم فإنه فرضٌ على كل مسلم بالغ عاقل راشد في شهرِ رمضان.[٢]

حكم الصوم في الإسلام

فرض الله -عز وجل- على عباده المسلمين فريضة الصوم في شهرِ رمضان من كل سنة، ويعتبر فرض عين؛ أي أنه واجب على كل مسلم القيام به وفرضٌ عليه ولا يسقط عنه وإن أداه الآخرون، أما الصيام الواجب فهو صياح القضاء أو الكفارة أو حتى النذر، كما أن هناك أنواع من الصيام تُدرج تحت حكم المؤكد والمندوب وهو صوم التطوع، هذا وقد حرم الإسلام الصيام في أوائل أيام عيد الفطر والأضحى واليوم المشكوك حرمة قطعية، وقد أخبر الرسول صلى الله عليه وسلم المسلمين بأن الله عز وجل قد فرض عليهم الصوم في السنةِ الثانية للهجرة؛ وقد رافق ذلك وجود بعض الشروط والمبطلات والواجبات وغيرها الكثير.[٣]

فضل الصوم

يعود الصوم على المسلم بالعديد من الفضائل والفوائد الدينية والدنيوية، ومنها[٤]:

  1. كسب رضا الله عز وجل والتقرب منه.
  2. وسيلة عظيمة لتكفير السيئات والذنوب.
  3. محاربة النفس وتعليمها على الصبر.
  4. تأديب النفس على مقاومة ملذات الحياة بمختلف أشكالها.
  5. نيل منزلة عظيمة عند الله عز وجل، فالصائمون يدخلون من باب الريان يوم القيامة.
  6. التخلص من روتين الحياة الممل، فهو أسلوب ونمط معيشي جديد يعود على الإنسان برونق خاص يشتاق له عند غيابه.
  7. الفوائد الصحية للصيام، لا تقتصر فوائد الصوم على الحياة الآخرة، بل يمكن أيضًا جني الكثير من الفوائد الصحية، ومنها[٥]:
  • زيادة تدفق الدم وتنشيط الدورة الدموية.
  • تخفيض الكوليسترول السيء والدهون الثلاثية في الدم ورفع مستويات الكوليسترول الجيد.
  • موازنة مستويات ضغط الدم.
  • موازنة مستويات السكر في مجرى الدم.
  • نمط حياة صحي متوازن، وذلك بالامتناع عن التدخين والتوسط في استهلاك الطعام.
  • نمط صحي مناسب للتخلص من الوزن الزائد.
  • تحفيز الجسم على التخلص من الوزن الزائد من خلال رفع عملية حرق الدهون.
  • تحفيز الجسم على تجديد الخلايا وتعويض التالف منها.
  • علاج فعال لاضطرابات الجهاز الهضمي، ومنها صعوبة الهضم ومتلازمة القولون العصبي وغيرها الكثير.

مبطلات الصوم

تتعدد الأمور التي تعتبر ضمن مبطلات الصوم، ومنها[٦]:

  1. الأكل والشرب عمدًا، فكل ما يدخل داخل التجويف الفموي عن طريق العمد يعتبر مبطلًا للصوم، إلا أن بلع الريق لا يعتبر ضمن مبطلات الصوم.
  2. الاستقاءة، تعمّد التقيؤ، فذلك يبطل الصوم حتمًا، أما إذا كان الأمر خارجًا عن إرادة الإنسان فيكون غير مبطل للصوم.
  3. إنزال المني بشكلٍ متعمد، فالأصل في الصوم عن شهوة البطن والفرج على حدِ سواء، أما في حال الاحتلام خلال النوم فلا يُبطل الصوم نظرًا لاعتباره خارجًا عن إرادته.
  4. الحيض، تعتبر فترة الحيض رخصةً من الله عز وجل للمرأة للإفطار في رمضان دون ذنب، ويترتب عليها بعد انتهاء الشهر الفضيل قضاء الأيام التي أفطرت بها بسبب الحيض، ويحرم عليها الصوم خلال الحيض ولا يُحتسب أصلًا.
  5. الولادة.
  6. شرب المسكرات وتناول المخدرات بمختلف أشكالها.

المراجع

مرات القراءة 67 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018