اذهب إلى: تصفح، ابحث

أفضل أنواع التمور

التاريخ آخر تحديث  
الكاتب

أفضل أنواع التمور

القيمة الغذائية للتمور

يتصدر شجر النخيل أو التمر قائمة الثمار الأكثر فائدة لصحة الإنسان، و للتمر قيمة غذائية عالية، وهو من الفواكه الصيفية التي يكثر زراعتها في المنطقة العربية وخاصة في الخليج العربي؛ إذ تعتبر المملكة العربية السعودية ثاني أعلى دولة في العالم في إنتاج التمور، وهناك العديد من أنواع التمور التي يتم إنتاجها عربيًا وعالميًا وهي على اختلاف أنواعها لها قيمة غذائية متشابهة، فهي غنية بالكربوهيدرات والسكريات والألياف الغذائية والبروتين والدهون والمياه وفيتامين سي والمنغنيز، إضافة إلى الحديد ومضادات الأكسدة وفيتامين د والكاليسيوم ونسبة مرتفعة من البوتاسيوم والفسفور وغيرها من العناصر الهامة، لذا ينصح بتناول 3 إلى 7 حبات يوميًا في الصباح قبل تناول وجبة الإفطار للحصول على الفائدة المثلى، وفي هذا المقال سيتم الحديث عن أفضل أنواع التمور، وأهم فوائد لصحة الإنسان.

فوائد التمور للصحة

ثبت عن النبي-صلى الله عليه وسلم- عدد من الأحاديث النبوية التي تشير إلى عظم فوائد التمر بجميع أنواعه، قال -عليه السلام-: "من تصبح كل يوم سبع تمرات عجوة لم يضره في ذلك اليوم سم ولا سحر" وقال أيضًا: "بيت لا تمر فيه جياع أهله" وفي ما يلي أهم فوائد التمر بشكلٍ عام:

  • يفيد تناول 7 تمرات من التمر أو العجوة صباحًا على الريق في قتل ديدان وطفيليات المعدة والأمعاء وتنظيم السموم من الجسم.
  • يحسّن التمر من وظائف الدماغ كالتذكر والإستيعاب والحفظ ويحمي من الإصابة بمرض الخرف "الزهايمر" وموت خلايا الدماغ.
  • يحمي التمر من نمو وانتشار الخلايا السرطانية والشوارد الحرة التي تتسبب فيما بعد بمرض السرطان وذلك لاحتواء التمر على نسبة عالية من مضادات الأكسدة الفعالة في تدميرها.
  • يساعد التمر على تعزيز نمو البكتيريا المفيدة في الأمعاء، وتعزيز صحة القولون، وتقليل تطور أورام القولون والمستقيم.
  • يفيد في علاج الإسهال المزمن وتنظيم حركة الأمعاء لغناه بمعدن البوتاسيوم.
  • يحمي خلايا البشرة من ظهور علامات التمدد والشيخوخة والتجاعيد ويحسّن من مرونتها وشبابها ويمنع حروق الشمس والتصبغات ويعزز من إنتاج الكولاجين الطبيعي في البشرة لما يحتويه من نسبة عالية من فيتامين سي ومضادات الأكسدة.
  • يعزز من صحة وكثافة العظام ويحمي من مرض هشاشة وترقق العظم الذي يصيب شريحة كبيرة من كبار السن وذلك لغناه بالكاليسيوم وفيتامين د ومجموعة من المعادن الأخرى المفيدة كالمغنيسيوم والحديد والمنغنيز والفسفور ذات الفائدة المباشرة على صحة العظام.
  • يحمي التمر من مشاكل فقر الدم " الأنيميا" وما ينتج عنها من أعراض مزعجة كالدوخة والصداع والضعف العام والخمول والتعب والنحافة المفرطة وضيق التنفس، ويمنح الجسم الحيوية والقوة والنشاط.
  • يحمي التمر من مشاكل القلب والشرايين وذلك لقدرته على ضبط معدلات الكوليسترول وخفض الضار منه في الدم.
  • يعزز من القدرة الجنسية لدى الرجل والمرأة وينشط إفراز المبايض والحيوانات المنوية ويساعد على تحسين الخصوبة عند الجنسين.

أفضل أنواع التمور

يوجد حول العالم أكثر من 30 صنف من أصناف التمور التي يتم إنتاج أغلبها في المنطقة العربية وخاصة في الخليج العربي كالسعودية، وفيما يلي بعض من أنواعها:

  • تمر العجوة: وهو من أشهر أصناف التمور عالميًا والأكثرها مبيعًا، يخلط بين الليونة والجفاف، كما يتميز بحلاوته الشديدة، وهو الصنف الذي وردت في فوائده الأحاديث النبوية الشريفة نظرًا لمخزونه العالي من العناصر المغذية للجسم.
  • تمر الصفاوي: يقترب طعمه من تمر العجوة إلا أنه يمتاز بلونه شديد السواد وملمسه الناعم وحجمه المتوسط، وهذا التمر متوفر كثيرًا في الأسواق نظرًا لأن شجرته سخية وإنتاجه وفير عمومًا، وهو متوفر في المنطقة العربية بكثرة وخاصة في المدينة المنورة في السعودية.
  • تمر البرحي: وهو من التمور المفضلة لدى الكثيرين ويمتاز بلونه الأصفر المخلوط بالعسلي، ومذاقة الشهي وليونته وحلاوته، وهو من أكثر أصناف التمور فائدة للجهاز الهضمي، حيث أنه يساعد على تحسين عملية الهضم، لذا ينصح بتناوله بعد الطعام ليسهل عملية الهضم ويريح من مشاكل الإنتفاخ والعسر.
  • تمر الصقعي: وهو من أصناف التمور المشهورة والمتداولة بين الناس، يمزج بين اللونين الأحمر والأصفر، بحيث يكون رأس الحبة ذو لون أصفر أو ذهبي وجسمها باللون الأحمر، وغالبًا ما يتم تقديمه محشوًا بالمكسرات ومرشوشًا بالهيل في المناسبات المختلفة لدى الناس.
  • تمر الخضري: وهو أيضًا من أصناف التمور ذات الجودة العالية وكثرة التوفر والإنتاج في جميع الأسواق العربية والعالمية، حيث تنتج النخلة الواحدة منه ما يقارب 360 كيلو، كما يمتاز بجودته وكبر حجمه ولونه الأسود الذي لا يتغير مع الوقت، كما أنه غالبًا ما يكون ذو حلاوة معتدلة أو منخفضة نسبيًا مقارنة بالأصناف الأخرى لذا ينصح به لمرضى السكري، إضافة إلى أن تمر الخضري يتفوق عن غيره بقدرته على البقاء طويلًا دون تضرر أو تلف فهو مقاوم للحرارة والرطوبة بشكلٍ كبير، ولا يتغير طعمه مع طول التخزين.
  • تمر المجدول:ويعرف هذا النوع ب"ملكة التمر" وذلك لما يمتاز به من جودة عالية وشكل محبب وملمس ناعم، إضافة إلى حجمه الكبير والواضح وطعمه الحلو، كما يمتاز هذا التمر بتوفره على مدار العام، وإمكانية استخدامه في تحضير العصائر المختلفة.
  • تمر السكري: وهو معروف بمذاقه شديد الحلاوة وقوامه الهش اللين، يتوافر ويزرع بكثافة في منطقة القصيم في السعودية، وهو ذو لون ذهبي مميز، يتميز بفوائده العظيمة للجسم وفي مقدمتها منع تسوس الأسنان وخفض نسبة الكوليسترول في الدم.
  • تمر العنبرة: ويطلق عليه أيضًا "تمر الملوك" وذلك لأنه من أغلى أصناف التمور في العالم، وهو يمتاز بحجمه الكبير وشكله القريب من المستطيل وصغر حجم عجمته ولونه الذي يميل في الغالب إلى اللون الأحمر، حلاوته شديدة، وتوفره قليل في الأسواق لندرة إنتاجه، لذا يتم تبادله بين بعض الناس كنوع من الهدايا نظرًا لندرة وجوده وارتفاع أثمانه وجودته وحلاوة طعمه وفوائده الغنية.

المراجع

  1. فوائد التمر على الريق
  1. تمر
مرات القراءة 56 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018