البشرة السمراء

البشرة السمراء

تعتبر البشرة السمراء بمثابةِ سلاح ذو حدين، فأحدهما أنها تتطلب عناية فائقة من التقشير والترطيب والتنظيف على خلافِ درجات ألوان البشرة الأخرى، وبالرغم من ذلك إلا أن تتربع على عرش الحيوية والشبابية نظرًا لتأخر ظهور علامات تقدم السن عليها؛ لذلك فإنها توصف بأنها أجمل من البشرة ذات اللون الفاتح، وبناءًا على ما تقدّم فقد تمكنت البشرة السمراء من تحطيم مقياس الجمال الذي كان يعتبر أن البشرة الفاتحة هي الأفضل، إذ تتسم البشرة الداكنة بأنها مرنة وفرصتها أقل بالإصابةِ بمشاكل البشرة كالرؤوس السوداء وحب الشباب والبثور وغيرها أمام البشرة الفاتحة.

نصائح هامة لأصحاب البشرة السمراء

للحفاظِ على البشرة السمراء نقية ومتوازنة وخالية من الشوائب يجب اتخاذ بعض النصائح بعين الاعتبار لذلك، ومن أهم هذه النصائح:

  1. ضرورة الحفاظ على البشرة نظيفة ومعقمة وخالية من الجراثيم والأوساخ باستمرار.
  2. اتباع نظام غذائي صحي متوازن غني والفاكهة لإمدار البشرة بما تحتاج إليه لتبقى نقية وصحية.
  3. الحد من استخدام “البودرة” الخاصة بالوجه، حيث تسهم في التسبب بإغلاق مسامات البشرة وبالتالي تراكم الأوساخ فيها.
  4. ضرورة شرب كميات وفيرة من الماء يوميًا ما بين 8-10 أكواب.
  5. باستمرار وتقشيرها.

وصفات للبشرة السمراء

  • تفتيح البشرة السمراء:

تشير المعلومات إلى أن البشرة السمراء أكثر عرضةً للجفاف من درجات البشرة الأخرى، لذلك فإنها تتطلب درجات عالية من الترطيب لمنع جفاف الكعبين واليدين والوجه، ومن الممكن الاستعانة بكريمات الترطيب الخالية من الزيوت في حال كان نوع ، أما إذا كانت جافة فلا بد من توفر ذلك.

  • تنظيف البشرة السمراء، ينصح باستخدام حمام البخار للبشرة مراة واحدة أسبوعيًا لتنظيفها بعمق وتعقيمها، كما أن مسألة مسح المكياج وإزالته تمامًا قبل النوم أمرًا في غاية الأهمية بالحفاظ عليها نظيفة، ولا بد من استخدام غسول أو صابون طبيعي مناسب للبشرة لاستخدامه يوميًا.
  • ضرورة استخدام كريم واقي الشمس، حيث تعد بشرة قابلة للتأثر بشكل كبير أمام أشعة الشمس الضارة.
قد يهمك هذا المقال:   فوائد النعناع للقولون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *