اذهب إلى: تصفح، ابحث

السعرات الحرارية في الرمان

التاريخ آخر تحديث بتاريخ 04 / 02 / 2019
الكاتب إيمان الحياري

السعرات الحرارية في الرمان

الرمان

تعتبر فاكهة الرمان من أكثر أنواع الفاكهة الخريفية قبولًا وشيوعًا بين محبي الفاكهة، وبالإضافة إلى فائدتها فإنها شجرة ذات مظهر مميز جدًا؛ إذ تُزهر باللون الأبيض المائل للحمرة لتتحول فيما بعد إلى ثمار الرُمان الشهية، تصنف شجرة الرمان ضمن قائمة الأشجار المعمرة ذات الطول المتوسط الارتفاع؛ إذ لا يتجاوز طولها 6 أمتار، وتستوطن غالبًا في أراضي إيران؛ ثم بدأت بالانتشار في مختلف أرجاء الوطن العربي لاعتبارها منطقة دافئة وملائمة لزراعة الرمان، وانطلاقًا من المذاق اللذيذ لثمار الرمان؛ فإن البعض يرغب باستهلاكه طيلة فترة الخريف للإستفادةِ قدر الإمكان من فوائده، ولذلك فلا من التعرف على السعرات الحرارية في الرمان وما يقدمه من فوائد وما له من أضرار على صحة الجسم.[١]

السعرات الحرارية في الرمان

تعتبر السعرات الحرارية في الرمان قليلة نسبيًا، إذ يصل عدد السعرات الحرارية في ثمرة الرمان الواحدة نحو 120 سعرة حرارية، وبالرغم من قِلة عدد السعرات فيها إلا أنها تمنح شعورًا بالشبع لاعتبارها ثرية بالألياف الغذائية؛ وبالتالي التوقف عن الشراهة في الطعام، لذلك فإنه يمكن إدراجه ضمن الحميات الغذائية الخاصة بالتخسيس بكل آمان، أما عدد السعرات الحرارية في الرمان من حيث الدهون فإنها لا تتجاوز 16 سعرة، وفيما يتعلق بالقيمة الغذائية في الرمان؛ فإنها على النحو التالي [٢]:

تركيبة الرمان القيمة الغذائية
السعرات الحرارية في عصير الرمان 103 سعر حراري/ 250 مل.
البروتينات 0
الدهون 0
الدهون المشبعة 0
الكربوهيدرات 26
الكوليسترول 0

فوائد الرمان

بالرغمِ من قلة عدد السعرات الحرارية في الرمان إلا أنه كنز عظيم من الفوائد الصحية للجسم، ومن أهم فوائد الرمان لجسم الإنسان [٣]:

  • مصدر رئيسي للألياف والمعادن والمركبات النباتية النشطة بمختلف أنواعها.
  • إمداد الجسم بالكميات الوفيرة من الفيتامينات التي يحتاجها الجسم للقيام بالعمليات الحيوية، ومن أهمها: فيتامين A, C, E، بالإضافة إلى حمض الفوليك.
  • مانع للأكسدة وخاصة أكسدة الكوليسترول الضار في الجسم، وذلك لوفرة المواد المضادة للأكسدة.
  • مضاد فعال للفيروسات والنشاط غير الطبيعي للخلايا؛ وبالتالي مقاومة السرطان ومنع الإصابة به.
  • تحسين أداء القلب ومنحه الصحة المتكاملة.
  • التقليل من فرص الإصابة بمرض الزهايمر.
  • الحد من الاكتئاب والتوتر.
  • موازنة مستويات فرط ضغط الدم.
  • الحد من تجلط الدم في الشرايين وانسدادها.
  • تسهيل عملية الهضم وتحسين أداء الجهاز الهضمي، وذلك لوفرة الألياف الغذائية به.
  • تعزيز أداء جهاز المناعة وتقويته، وذلك لوفرة فيتامين C الضروري لإنتاج أجسام مضادة للالتهابات.
  • مفيد في حالات التهاب المفاصل.
  • الحصول على بشرة حيوية خالية من التجاعيد وعلامات الشيخوخة.
  • الحد من تكدس بروتين الأميلويد في المخ؛ وبالتالي منع الإصابة بالزهايمر.
  • تحسين جودة الصحة النفسية، وذلك لما يؤديه من دور فعال في التقليل من إفراز هرمون الكورتيزول.
  • التخلص من رائحة الفم الكريهة؛ إذ يدخل في تركيبته مواد مضادة للجراثيم والبكتيريا بنسبة 84%.
  • تحسين الأداء الجنسي لدى الجنسين.
  • رفع مستوى الخصوبة.
  • علاج الكثير من المشاكل الجنسية لدى الرجال؛ ومنها ضعف الانتصاب وقلة الحيوانات المنوية وتشوهها.
  • مساهم فعال في التخلص من الوزن الزائد؛ ويتمثل دوره بزيادة كفاءة عملية الأيض في الجسم.
  • منع حدوث الولادة المبكرة لدى الأم الحامل.
  • تفادي مشكلة الوزن المنخفض لدى الأجنة.
  • التخلص من أعراض الاكتئاب المرافقة للدورة الشهرية وما بعد انقطاع الطمث.

أضرار الرمان

بعد التعرفِ على عدد السعرات الحرارية في الرمان والكم الهائل من الفوائد التي يمكن الحصول عليها منه، لا بد من التعرف على أضرار الرمان:

  • ازدياد فرص الإجهاض عند تناول قشور الرمان ومستخلصات البذور في الأشهر الأولى من الحمل، وذلك لمساهمته في حدوث تقلصات في الرحم وفق دراسات طبية.
  • المساهمة في تثبيط نشاط الكاربامازيبين الخاص بمرضى الاضطراب الثنائي القطب والصرع.
  • التضارب مع بعض الإنزيمات المسؤولة عن عملية الأيض عند استخدام بعض العقاقير الطبية الشائعة؛ ومنها الستاتينات للكوليسترول.
  • ازدياد فرص حدوث هبوط في الضغط لدى مرضى هبوط وانخفاض ضغط الدم.
  • رفع مستويات السكر في مجرى الدم لدى مرضى السكري، إلا أنه يقي من الإصابة به في حال عدم وجوده أصلًا في الجسم.
  • ظهور رد فعل تحسسي عند فرط شرب عصير الرمان.

المراجع

233 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018