اذهب إلى: تصفح، ابحث

عجائب الدنيا السبع الجديدة بالترتيب

التاريخ آخر تحديث بتاريخ 10 / 02 / 2019
الكاتب محمد حجير

عجائب الدنيا السبع الجديدة بالترتيب

عجائب الدنيا السبع الجديدة

الجميع يعرف التسمية القديمة المعروفة عجائب الدنيا السبع والتي أطلقت على عدة مناطق أقامها البشر، لكن بعضها اندثر ولم يعد موجوداً مثل حدائق بابل المعلقة، ومنارة الإسكندرية، وضريح موسولوس. لذلك قررت إحدى الشركات السويسرية "New7Wonders" لمالكها المنتج الكندي برنارد وايبر إعادة بناء قائمة من عجائب الدنيا تكون أحد شروطها بقاء وجود العجائب حتى آخر يوم من التصويت عليها. وقع الاختيار في بداية الأمر على 200 موقع، ومن خلال التصويت المباشر عبر الإنترنت تم حصر المواقع إلى 77 موقع، ثم إلى 21 موقع. أخيراً تم الإعلان عن النتيجة النهائية لعجائب الدنيا السبع الجديدة في 7 يوليو 2007. وبعد إعلان القائمة وحتى قبلها لاقت حملة التصويت الكثير من الانتقاد من بلدان العالم على الرغم من الترحيب الكبير لبلدان أخرى استفادت من هذا المشروع.

قائمة عجائب الدنيا السبع الجديدة بالترتيب

ضمت القائمة الجديدة العديد 7 مواقع في 7 بلدان مختلفة منها البرازيل والصين والأردن والهند والمكسيك والبيرو وإيطاليا. أما قائمة مواقع عجائب الدنيا السبع الجديدة بالترتيب حسب نسبة التصويت التي حصلت عليها هي كالتالي:

سور الصين العظيم

وهو سور في الصين يمتد لمسافة 21,196 كم ويتكون من حجارة وطوب وخنادق وخشب وفواصل طبيعية لحماية الحدود الشمالية الغربية للإمبراطورية الصينية، وبني منذ 700 سنة قبل الميلاد. أول إمبراطور للصين هو من وضع فكرة السور تشين شي هوانغ، وكان الهدف حماية الإمبراطورية من غزوات البدو والجيوش المحيطة بهم. وأكملت السلالات اللاحقة السور، ومنها سلالة مينغ التي بنت غالبية السور. كما ساعد السور بدعم الاقتصاد الصيني قديماً بفضل فرض الضرائب على التجار القادمين والخارجين من السور، أما حالياً فالسور يدعم الاقتصاد الصيني من خلال السياحة. واستخدم السور قديماً بالإضافة للحماية وفرض الضرائب كطريق نقل بين المناطق البعيدة في الصين من خلال السير عليه من الأعلى.[١]

البتراء

البتراء أو المدينة الورّدية المنحوتة في الصخر، هي مدينة متكاملة المرافق تقع في جنوب الأردن في منطقة وادي موسى. بنى هذه المدينة العرب الأنباط منذ 312 سنة قبل الميلاد، تتميز المدينة بهندسة معمارية فريدة منحوتة بصخر وردي اللون، كما نحت في الصخر نظام تصريف مياه وحصاد مائي متطور يحتفظ من خلالها سكان المدينة بالماء حتى في الصيف الجاف. كانت المدينة في السابق مركزاً تجارياً رئيسياً على خط التجارة مع بلاد الشام، مما جعل المدينة مزدهرة اقتصادياً، وساعد في ذلك الطبيعة الجبلية الفريدة التي ساعدت في حماية البتراء من محاولات احتلالها. ومنذ اختفاء الأنباط عن المدينة ظلت البتراء طي النسيان حتى اكتشافها من قِبل الباحث السويسري يوهان لودفيج سنة 1812، وأصبحت المدينة هذا اليوم مركزاً مهماً للسياحة في الأردن، ويعتبر أكثر مكان يقصده السياح في الأردن.[٢]

تمثال المسيح الفادي

وهو تمثال يعتبر أحدث العجائب السبعة الجديدة، حيثُ بُني سنة 1922، وتم نصبه في مدينة ريو دي جانيرو البرازيلية منذ سنة 1931. يبلغ طول التمثال 30 متراً وقاعدته 8 أمتار ووزنه 600 طن تقريباً، ووضع على قمة جبل كوركوفادو الذي يصّل ارتفاعه إلى 710 أمتار، أما ذراعيه اللتان تمتدان أفقياً فإن طولهما يمتد إلى 28 متراً. [٣]

ماتشو بيتشو

ماتشو بيتشو أو القلعة الضائعة لقبائل الإنكا القديمة، الغريب في هذه القلعة هو بنائها على جبل ارتفاعه 2,430 متر من مستوى سطح البحر في مقاطعة ماتشوبيكتشو في بيرو. يعتقد العلماء أن بناء ماتشو بيتشو أعظم رمز وبناء لقبائل الإنكا، ويعتقد أن بنائه جاء سنة 1450، وأن سكانه هاجروا منه بعد سنوات من الغزو الإسباني للقارة اللاتينية. لم يعثر أحداً عليه وحتى الغزاة الإسبان، لكن في سنة 1911 عثر عليه المؤرخ الأمريكي هيرام بينغهام وقدمه للعالم. وعملت الحكومة البيروفية بالتعاون مع المنظمات العالميّة على ترميم بناء القلعة لإعطاء شكل أوضح للمكان.[٤]

تشيتشن إيتزا

مدينة تشيتشن إيتزا أو معبد كوكولكان الواقع في ولاية يوكاتان في أقصى الساحل الشرقي للمكسيك، يعود بناءه إلى القرن التاسع الميلادي إلى الثاني عشر الميلادي من قبل حضارة المايا الكولومبية. ويعتقد العلماء أن بناء المعبد جاء تقديساً للإله كوكولكان في مدينة كبيرة يُعتقد أنها أكبر مدن حضارة المايا في ذلك الوقت. الهندسة الفريدة للهرم المركزي تتكون من تكتلات مربعة الشكل يتوسطها سلالم تمتد من قاع الهرم إلى القمّة، وخلال كل ذلك تنتشر أشكال الثعابين على طرفي السلم من جهاته الأربعة. يتكون عدد الدرجات في كل سلم من السلالم الأربعة 91 درجة، مما يعني أن مجموع الدرجات تساوي 365 درجة، وهو يساوي عدد أيام السنة.[٥]

الكولوسيوم

الكولوسيوم المدرج الروماني الشهير الذي يتوسط مدينة روما الإيطالية. ويعتبر هذا المدرج أكبر مدرج تم بنائه على الإطلاق، واستخدم في تشييده الاسمنت والرمل وذلك في القرن الأول الميلادي أثناء الحكم الروماني. يمكن لهذا المدرج العملاق استيعاب 80,000 متفرج دفعةً واحدة، وكان يُستخدم آنذاك في المصارعة الرومانية الشهيرة بين البشر أو بين البشر والحيوانات، كما كان يقام فيه عمليات الإعدام الشهيرة، وكذلك للتجهيز للمعارك. أما اليوم فإن الكولوسيوم من أكثر مناطق الجذب السياحي في إيطاليا، ورمزاً لتاريخ إيطاليا العريق.[٦]

تاج محل

قصر أو ضريح تاج محل وهو بناء جذاب مبني من الرخام الأبيض العاجي على ضفاف نهر يامونا في مدينة أغرا الهندية. بناه الإمبراطور المغولي شاه جاهان ليضم قبر زوجته التي أحبها بجنون "ممتاز محل". يمتد البناء والحدائق الموجودة حوله لمساحة 42 فدان، ويضم مسجداً وحدائق وبيت للضيافة، حول الضريح أربع مآذن يصل طول كل واحدة منها 37 متراً، ويعتقد أن تكلفة البناء وصلت آنذاك إلى 32 مليون روبية (827 مليون دولار حالياً)، كما عمل في البناء 20 ألف عامل، وكان كبير المهندسين هو المهندس أحمد لاهوري.[٧]

المراجع

350 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018