اذهب إلى: تصفح، ابحث

فوائد التفاح الاخضر

التاريخ آخر تحديث بتاريخ 12 / 02 / 2019
الكاتب Bayan Alnamous

فوائد التفاح الاخضر

تتواجد أنواعٌ كثيرة من ثمرة التفاح، فمنها الحمراء والخضراء والصفراء، ويمكن أن تكون حلوة أو حامضة في مذاقها، ويمكن تناولها طازجة أو صنع شطيرة لذيذة منها. والتفاح فاكهة معروفة في كل العالم، ليس فقط بسبب نموه في أماكن كثيرة، وإنّما للفوائد العظيمة التي يقدمها لجسم الإنسان.

القيمة الغذائية للتفاح الأخضر

تحتوي تفاحة خضراء متوسطة الحجم وزنها حوالي (182 جرام) على القيم الغذائية التالية:[١]

  • 95 سعرة حرارية.
  • 0 ميلي جرام كوليسترول.
  • 2 ميلي جرام صوديوم.
  • 125 ميلي جرام بوتاسيوم.
  • 25 جرام كربوهيدرات.
  • 4.4 جرام ألياف غذائية.
  • 19 جرام سكر.
  • 0.5 جرام بروتين.
  • 1% فيتامين أ (A).
  • 1% كالسيوم.
  • 14% فيتامين سي (C).
  • 1% حديد.
  • 2% مغنيسيوم.
  • 5% فيتامين ب 6

فوائد التفاح الأخضر:

يعزز فقدان الوزن

يبحثُ الناس دائماً عن أطعمة تشعرهم بالشبع لمدة طويلة عندما يرغبون بفقدان الوزن، ويأتي التفاح الأخضر على قائمة الوجبات الخفيفة (بالإنكليزية: snack) التي يمكن تناولها، إذ يحتوي على كمية عالية من الألياف التي تستغرق وقتاً طويلاً في هضمها، وبالتالي يعطي شعوراً بالشبع لمدة أطول. بالإضافة إلى أنّ هذه الألياف تُنَظِّمُ حركة الأمعاء، ولذلك فإنَّها تُحَسِّنُ كامل عملية الهضم.[٢]

ويُنصح بتناول التفاح بدون تقشير للحصول على أكبر كمية ممكنة من الألياف التي تزيد عملية التمثيل الغذائي (الأيض) وتُخلص الجسم من السموم. كما يحتوي التفاح الأخضر على كمية كبيرة من الماء تُكسب شعوراً بالامتلاء، مما يؤدي إلى الإحساس بالشبع. وفي حال الرغبة بفقدان المزيد من الكيلوغرامات فمن الضروري تضمين وجبة خفيفة مثالية (هي التفاح الأخضر) ضمن قائمة نظامك الغذائي.

يعزز صحة القلب

لا يحتوي التفاح الأخضر على دهون، ولذلك فهو يُحَسِّنُ تدفق الدم وجريان الدورة الدموية، وهو الأمر الذي يمنع أمراض القلب والسكتات الدماغية. وهو قادر على شفاء جلطات الدم بسبب احتوئه على فيتامين (K). كما أنّه يُقلل من مستوى الكوليسترول الضار في الجسم، وقد أشارت دراسة إلى أنّ زيادة استهلاك التفاح تسهم في انخفاض معدل الوفيات الناجمة عن أمراض القلب التاجيّة.[٣]

يقوي المفاصل والعظام

تبدأ العظام بفقدان قوتها مع التقدم في العمر، وتفقد قدرتها على التعافي السريع من الكسور التي قد تتعرض لها. والتفاح الأخضر غني بالكالسيوم والنحاس والبوتاسيوم والزنك والحديد والمنجنيز وفيتامين سي (C)، الذي يساعد في إنتاج الكولاجين الهام جداً للمفاصل والعظام. ويعتبر تناول التفاح بشكل يومي مفيد من أجل حماية الأسنان من التسوس وتقوية اللثة لأنّه مضاد للبكتيريا الضارة في الفم.

يقوي جهاز المناعة

يحتوي التفاح على عدة أنواع من مضادات الأكسدة، مثل الفلافونويد والبوليفينول والتي يمكنها أن تمنع السرطان وتلف الحمض النووي. وهو غني بعدة معادن أساسية مثل الحديد والزنك والبوتاسيوم وغيرها الكثير، والتي يعتبر وجودها في الجسم مصدر قوة ودعم للجهاز المناعي ضدّ الأمراض.

مفيد للبشرة والشعر

تساعد إضافة التفاح الأخضر إلى روتين العناية بالبشرة بالحصول على بشرة متوهجة بسبب احتوائه على البوليفينول، وهو مضاد أكسدة يغذي البشرة ويمنحها الإشراق ويؤخر علامات التقدم في السن، لتبدو البشرة أكثر شباباً. والتفاح الأخضر قادر على التخلص من الهالات السوداء والوقاية منها لاحتوائه على فيتامين سي (C) الذي يعمل على تسريع عملية تجديد الخلايا. ويحتاج الشعر أيضاً إلى المغذيات الدائمة ليحافظ على صحته وبريقه، ويقدم التفاح الأخضر فوائد هائلة له، فيساهم في القضاء على القشرة وحماية الشعر من مشاكل كثيرة مثل التقصف.[٤][٥]

يحمي النظر

يمكن لتناول التفاح الأخضر بانتظام أن يحمي نظرك، إذ يساعد فيتامين سي (C) ومضادات الأكسدة والمغذيات الموجودة فيه في محاربة الجذور الحرة في الشبكية وحماية العدسة وشفاء الجروح في القرنية بشكل أسرع. وقشر التفاح غني بفيتامين أ (A) الذي يُقَوِّي الطبقة الخارجية للعين، ويقلل كل من فيتامين (أ) و (ج) من العمى الليلي ومضاعفات الرؤية المرتبطة بالتقدم بالعمر.[٦]

يحمي من مرض الألزهايمر

واحدة من أفضل الفوائد التي يمكن الحصول عليها من تناول التفاح الأخضر على المدى الطويل هو تحسين صحة الدماغ وحمايته من التلف الذي يؤدي إلى فقدان الذاكرة. كما أثبتت الدراسات أنّ شرب عصير التفاح الأخضر حَسَّنَ مزاج وسلوك مجموعة من المرضى الذين شًخِّصُوا بمرض الألزهايمر المعتدل إلى الشديد، حيث أنّ المغذيات الموجودة في التفاح تحمي الخلايا العصبية في الدماغ ضد الأضرار التأكسدية التي تسهم في الأمراض العصبية التنكسية مثل مرض الألزهايمر وداء باركنسون.

يزيل سموم الكبد

يساعد التفاح الأخضر على التخلص من السموم بسبب احتوائه على مضادات الأكسدة والألياف التي تزيد من إنتاج العصارة الصفراوية المسؤولة عن طرد السموم قبل وصولها للكبد. ويحتوي التفاح الأخضر وقشرته على حمض أورسوليك (بالإنكليزية: ursolic acid) الذي يساعد على التقليل من خطر الإصابة بأمراض الكبد.

يساعد في مكافحة الربو التحسسي

يعاني مريض الربو من صعوبة التنفس بسبب الحساسية القوية. ولوحظ ارتفاع مقاومة الحساسية للأشخاص الذين يتناولون تفاحتين يومياً، ويمكن أن يكون ذلك بسبب غنى التفاح الأخضر بمضادات الأكسدة وفيتامين سي (C) الذي يرتبط نقصه بمرض الربو.

ما هو أفضل وقت لتناول التفاح الأخضر

هناك بعض الأطعمة يجب تناولها في وقت معين من اليوم لجني كامل الفوائد التي تقدمها للجسم. والوقت المثالي لتناول التفاح الأخضر هو في ساعات الصباح وعلى الريق، حيث أنّ معظم الناس يعانون من مشاكل في الجهاز الهضمي بسبب النوم الخاطئ أو عادات الأكل المتأخرة. ويُعدّ التفاح بسبب غناه بالألياف الغذائية ووجود مادة البكتين في قشرته خياراً مثالياً لإراحة حركة الأمعاء والتخلص من السموم الموجودة في القولون، وبالتالي القضاء على المواد المسرطنة.

كما أنّ الألياف الغذائية الموجودة في التفاح الأخضر تعمل على إبطاء امتصاص السكر في الدم، وبذلك تحافظ على استقراره مانعةً من هبوطه المفاجئ الذي قد يسبب دوخة وشعور بالتعب. أما في حالة الرغبة بخسارة الوزن ينصح بتناول تفاحة قبل كل وجبة طعام، لأنّ الألياف الموجودة في التفاح تحد من الشهية وربما تساعد في التخفيف من كمية الطعام المتناولة.

المراجع

236 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018