اذهب إلى: تصفح، ابحث

فوائد الزنجبيل المطحون مع الليمون

التاريخ آخر تحديث  2020-07-17 14:57:43
الكاتب

فوائد الزنجبيل المطحون مع الليمون

الزنجبيل المطحون مع الليمون

المشروب الصباحي شاي الزنجبيل المطحون والليمون ممزوجًا مع الكركم من أكثر المشروبات فائدة في تخليص الجسم من السموم، إذ يوفر للجسم قيمة غذائية كاملة من مضادات الأكسدة والالتهابات وفيتامين ج لتعقيم الجسم وتخليصه من السموم، كما يعد معززًا فعالًا للجهاز المناعي، فيبقى الجسم أكثر قدرة على التصدي لنزلات البرد والإنفلونزا، ومن الممكن إضافة العديد من المكونات للحصول على أفضل النتائج تتمثل بالعسل أو الفلفل الأسود وجذور الكركم المبشورة إلى مزيج الزنجبيل المطحون والليمون، وفي حال الانتظامِ في تناول هذا المشروب المغذي فإن الجسم سيحظى بعظيم الفوائد منها وفرة عنصر البوتاسيوم وموازنة درجة الحموضة في الجسم، كما أنه يطرد الفضلات والسموم بواسطة البول باعتباره مدرًا له، وتحسين عملية الهضم مما يجعل حركة الأمعاء أفضل[١].

لا بد من التنويه إلى ضرورةِ عدم الإفراط في تناول الزنجبيل، إذ أن الجرعة الموصى بها يوميًا يجب ألا تتجاوز 4 غم يوميًا، بحيث يتم تناولها على مدارِ ثلاثِ حصص، ويشار إلى أن نصف غرام الزنجبيل المطحون يساوي 2 غرام من مقدار الزنجبيل الطازج، وينصح بعدم تقديمه للأطفال ممن لم يتجاوزوا سن الثانية من عمرهم، ويكمن الضرر بالإفراط في تناول الزنجبيل بأنه من الممكن أن يتسبب بإصابةِ الدم باللزوجة والتميع، وحموضة المعدة، بالإضافةِ إلى هبوط السكري، كما قد تظهر على البعض أعراض القيء والغثيان، كما ينصح أيضًا بعدم استهلاك الزنجبيل مع القرنفل والبقدونس والحلبة والفلفل الأحمر والبصل والثوم وعرق السوس، كما ينبغي على مرضى القلب تجنبه كونه يؤثر على مستويات ضغط الدم والتسبب بخفقان ضربات القلب، أما مرضى تخثر الدم وميوعة الدم؛ لذلكيجب عليهم الأخذ بنصيحة الطبيب قبل استخدامه، كما أن الإفراطِ في تناول الليمون قد يتسبب بحرقة المعدة، وتقرحات الفم، كما أن كثرته قد تسبب الإمساك واضطرابات الهضم وفرط امتصاص الحديد، كما أنه قد يفضي إلى التبول اللا إرادي في حال تناوله بكثرة وأيضًا الصداع النصفي، وإلحاق الأضرار بصحة الأسنان، لذلك لا بد من الاعتدالِ بكل شيء لتفادي أي مضاعفاتٍ صحية.

فوائد الزنجبيل المطحون مع الليمون

تتمثل فوائد الزنجبيل المطحون مع الليمون بما يلي[٢]:

  • علاج فعال لاضطرابات الجهاز الهضمي، إن تناول الزنجبيل المطحون مع الليمون يمد الجسم بمركباتٍ قوية جدًا تعقم الأمعاء والمعدة وتنظيفهما من الجراثيم والبكتيريا المسببة للأمراض، كما أنه معالج للتقيؤ ويزيد من قدرة الجسم على امتصاص الفيتامينات والعناصر الغذائية من الغذاء، أما دور الليمون فيتمثل في تحسين عملية الهضم، ومن الممكن له التخفيف من حدةِ غثيان الحمل.
  • التخلص من السمنة، الزنجبيل والليمون من المكونات الطبيعية القادرة على حرق أعلى قدر من الدهون المتراكمة في الجسم، وبالتالي خسارة الوزن والتمتع بوزن مثالي، لذلك من الممكن الاستفادة من ذلك بتناول خليط الزنجبيل المطحون والليمون معًا في صباح كل يوم لتعزيز عملية الأيض والحد من انفتاح الشهية، ومنح الشعور بالشبع.
  • تقوية جهاز المناعة، لكل من الزنجبيل المطحون والليمون خصائص طبية تزيد من قدرة جهاز المناعة على التصدي للأمراض، لذلك ينصح بشرب 1-2 كوب من مسحوق الزنجبيل مع الليمون والماء الدافئ للشفاء بأسرع ما يمكن.
  • التخلص من القلق والتوتر الذي يعود بالسلب والضرر على الصحة، لذلك عند تناول الزنجبيل المطحون والليمون يهدئ الأعصاب ويحفزها على الاسترخاء من خلال إطلاق كميات جيدة من هرمون السيروتونين القادر على جعل الجسم يحصل على نوم أفضل.
  • الحفاظ على معدلات السكر في مجرى الدم ضمن مستوياتٍ طبيعية، لذلك ينصح بشربِ شاي الزنجبيل والليمون لتحسين أداء الجسم في التعامل مع كميات الإنسولين في الدم وتنظيمها.
  • الحصول على صحة وبشرة أفضل، تسعى السيدات للحصول على أفضل مظهر للشعر والبشرة بعدةِ طرق، وتنصح السيدات لتحقيق ذلك بتناول خليط الزنجبيل المطحون مع الليمون لإمداد البشرة والشعر بما تحتاجان إليه من مواد مضادة للأكسدة، فيعود ذلك بالنفع على تحسين مظهر البشرة والحد من تهيج الجلد، كما يزيد من صحة الشعر ويحافظ عليه خاليًا من القشرة.
  • الوقاية من أمراض الحمى والسالمونيلا، حيث يعد تناول شاي الزنجبيل المطحون والليمون أمرًا فعالًا في القضاء على السالمونيلا ومختلف أنواعها، كما يمكن التخفيف من حدةِ الحمى بتناول كوب من منقوع الزنجبيل والعسل والليمون كل ساعتين؛ وذلك بتعزيز عملية التعرق وتخفيض درجة حرارة الجسم.
  • مقاومة الالتهاب والحد من الآلام، وتحديدًا تشنجات الدورة الدموية، كما يساعد على تسريع الشفاء بعد الخضوع للعمليات الجراحية، ويكافح الالتهابات والتهيجات والتورمات.
  • تقليل نسب الدهون الثلاثية الضارة ومستويات الكوليسترول السيء في الجسم، وبالتالي الحفاظ على صحة القلب من أمراضه، كما يحد من تكدس الدهون في الجسم.

تحضير الزنجبيل المطحون مع الليمون

يمكن تحضير الزنجبيل المطحون مع الليمون وإعداده للحصولِ على الفوائد المرجوة[٣]:

  • غلي مقدار من الماء بواقعِ 2-3 كوب.
  • خلال غليان الماء يضاف مقدار من الزنجبيل الطازج إليه.
  • إضافة ملعقة شاي من الليمون إلى شاي الزنجبيل.
  • ترك المكوانت لمدة 20 دقيقة تغلي على نارٍ هادئة.
  • شرب شاي الزنجبيل المطحون مع الليمون والعسل دافئًا.

المراجع

مرات القراءة 259 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018