فوائد صلاة الجماعة

صلاة الجماعة

يسعى المسلم من خلال أدائه للصلاة إلى إرضاء الله تبارك وتعالى، حيث يؤدي في اليوم والليلة خمس صلوات في أوقات تتوزع بين النهار والليل، ولكن من يسعى إلى نيل الأجر الأكبر والمنزلة الأرفع عند الله تبارك وتعالى، فإنه يسعى إلى أن يؤدي تلك الصلوات مع جماعة المسلمين، وهذا الأمر يجعل صلاته أكثر أجراً بعد أن يؤديها وفق الطريقة الصحيحة وضمن الشروط والأركان التي أمره بها الإسلام، فيظهر من ذلك أنَّ لصلاة الجماعة فوائد ومزايا عديدة، وفي هذه المقالة بيانٌ تفصيلي لفوائد ، وحكمها عند الفقهاء، ومن تجب عليه ومن لا تجب عليه.

حكم صلاة الجماعة

اختلف الفقهاء في حكم صلاة الجماعة على عدة أقوال، فمن قائلٍ بوجوبها، إلى قائلٍ بفرضيتها على الكفاية، إلى قائلٍ أنها سنةٌ مؤكدة، وفيما يلي بيان آراء الفقهاء وأدلتهم في حكم صلاة الجماعة: فوائد صلاة الجماعة، شبكة الألوكة

  1. أجر صلاة الجماعة أضعاف أجر صلاة الفرد: من فوائد صلاة الجماعة الظاهرة والثابتة أنَّ لصلاة الجماعة أجراً مضاعفاً عن صلاة الفرد من حيث الحسنات والثواب عند الله تبارك وتعالى، فقد ثبت عن النبي -صلى الله عليه وسلَّم- أنّه فضَّل صلاة الجماعة على صلاة الفرد في الأجر بسبعٍ وعشرين مرة، وفي روايةٍ أنها تفضلها بخمسةٍ وعشرين ضعفاً.
  2. اجتماع الناس في صلاة الجماعة فضيلةٌ عظيمة: من أبرز الفضائل والفوائد لصلاة الجماعة أن المسلمين يجتمعون فيها، ويكون ذلك ضمن أوقات مخصوصة من اليوم والليلة، وقد يكون بعض اجتماعهم أسبوعياً، كما يجري في اجتماعهم ، أو موسمياً كما يحصل في شهر رمضان المبارك لأداء صلاة التراويح وصلاة العيدين، وكذلك منها ما يكون مرةً في العام، وهذا الاجتماع الدوري -يومياً أو أسبوعياً أو موسمياً أو سنوياً- يزيد عرى المحبة والتواصل والمودة بين أفراد المجتمع المسلم، ويدعوهم لمشاركة همومهم ومشاكلهم وحلِّها، كما يتشاركون أفراحهم فيها.
  3. طلب عبادة الله من خلال الجماعة: من مزايا وفوائد وفضائل صلاة الجماعة أنها تدعو إلى عبادة الله بشكلٍ جماعي، مما يجعل العبادة أصلاً ظاهراً في المجتمع الإسلامي، وينبذ المجتمع بهذه الطريقة ما يُخالف تعاليم وأحكام .
  4. صلاة الجماعة تُوجِد رابطةً قوية بين المسلمين: من فوائد صلاة الجماعة أنها تربط المصلين ببعضهم، فيتواصلون فيما بينهم ويتزاورون ويعود الصحيح منهم السقيم، ويُشيِّعون موتاهم، ويُغيثون ملهوفهم، ويُعينون مُحتاجهم، مما يزيد المحبة والتعاون فيما بينهم.
  5. إظهار شعائر الإسلام: مما تدعو إليه صلاة الجماعة وتوصل له بالنتيجة ويكون ميزةً لها، أنها تُعتبر إظهاراً لشعائر إسلامية عظيمة دعا إلى إظهارها الله ورسوله، ليعلم الناس جميعاً أن للمسلمين صلاةٌ يجتمعون فيها ويعبدون ربهم ويتقرَّبون إليه.
  6. صلاة الجماعة تُظهر عزَّ المسلمين: لأن في اجتماع الناس لأداء والتَّقرُّب إلى الله تبارك وتعالى إظهاراً لقوة الإسلام وعزة المسلمين، وأنهم أقوياء بجماعتهم متمسِّكون بدينهم، معتصمون بأوامر الله وملتزمون بما أمرهم به نبيهم.
  7. تعليم من لا يعرف الصلاة: ففي صلاة الجماعة تعليمٌ للجاهل وإفادةٌ لمن لم تصله المعلومات الفقهية الصحيحة، إذ يتناقش المسلمون في أمور الفقه والعقيدة في صلاة الجماعة وقبلها وبعدها، مما يجعل الجاهل متعلماً، والمتعلم أكثر علماً بأمور دينه، والاقتداء بالإمام كذلك وسيلةٌ لتعليم طريقة الصلاة الصحيحة وترك الأخطاء عند من توجد عنده بعض الأخطاء.
  8. الأمة التي تظهر الجماعة متماسكة: فصلاة الجماعة تدعو إلى الاتحاد وعدم التفرقة أو الفُرقة، والأمة الإسلامية تجتمع على طاعة ربها وطاعة وليِّ أمرها بالمعروف، فالصلاة انقيادٌ تامٌ للخالق، وهذا الأمر يعني أنها أمة متحدة مستعينة بربها متمسكةٌ بدينها، لا يُفرِّق بينهم مُفرِّق.
  9. التعويد على ضبط النفس: فإنَّ من يلتزم بأداء الصلاة مع جماعة المسلمين ومتابعة الإمام بجميع حركاته خطوةً بخطوة يعتاد على أن يضبط نفسه ويتحكَّم بانفعالاته، كما يمكن له أن يُصبح أكثر إيجابيةً في حياته من خلال ذلك.
  10. صلاة الجماعة تُظهر المسلمين بلا فروق طبقية: فالمسلم الغني والمسلم الفقير يصطفَّان بجوار بعضهما البعض، أكتافهما متلاصقة، الوضيع والشريف بمنزلةٍ واحدةٍ عند الله -سبحانه وتعالى- وفي صلاة الجماعة يقفون بلا تفرقة ولا عنصرية، المسؤول والخادم في صفِّ الصلاة سواسية، فلا مكان للتمييز في بيت الله، ولا تفضيل لمسلمٍ على آخر، مهما كانت الأسباب أو المبررات.
قد يهمك هذا المقال:   متى فرض الصوم

من لا تجب عليهم صلاة الجماعة

صلاة الجماعة واجبةٌ على كلِّ مسلمٍ بالغٍ عاقلٍ قادرٍ عليها، ولا تجب على مجموعة أشخاص بحسب صفتهم أو ما يتعلق بأصنافهم، وفيما يلي بيان من لا تجب عليهم الجماعة: من لا تجب عليهم الجمعة، الدرر السنية

  1. المرأة: تجب صلاة الجماعة على الرجال دون النساء، حيث إن المقصود من صلاة الجماعة اجتماع المسلمين للتشاور والتباحث في أمور المسلمين، وذلك غير مطلوبٍ من النساء افتراضًا ولو حضرنها جازت لهن، وعلى هذا إجماع علماء الأمة.
  2. العبد: فالعبد أمره بيد سيِّده، ولا يملك أمره إلا بإذنه، فإن أذن له صلاها جماعةً وإلا لم تجب عليه.
  3. الصغير: فلا تجب صلاة الجماعة إلا على من كان بالغاً مخاطباً بالتكاليف، لأن الصغير لا تُطلب منه الصلاة أصلاً، فلم يُطلب منه فعل الجماعة من باب أولى.
  4. : فالمسافر في مشقةٍ ما دام في سفره، وقد رخَّص الله له الجمع والقصر في الصلوات وترك تخفيفاً له من مشاق سفره، فيكون القول بافتراض الجماعة عليه زيادةً في المشقة عليه، لذلك لم تجب عليه عند الفقهاء جميعاً بلا مُخالف، ولكن للسفر الذي يُجيز ترك الجماعة شروط عدة أبرزها بلوغ مسافة القصر، وأن يكون السفر في مباح، وأن يفارق العمران قبل دخول وقت الصلاة.

المراجع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *