اذهب إلى: تصفح، ابحث

فوائد و أضرار ثمرة الحلبة

التاريخ آخر تحديث  2019-02-17 12:07:43
الكاتب

فوائد و أضرار ثمرة الحلبة

نبات الحلبة

قالوا عن الحلبة : " لو علم الناس بما فيها من فوائد لاشتروها بوزنها ذهباً " ، " و قال العالم الإنجليزي كليبر : " لو وضعت جميع الأدوية في كفة ميزان و وضعت الحلبة في الكفة الأخرى لرجحت كفة الحلبة ". و من خلال تحليل العناصر في الطب الحديث تبـيـن أن الحلبة ثمرة غنية بالعديد من المواد الهامة جداً لصحة الانسان ، مثل : المواد البروتينية و الفسفور و المواد النشوية و هي تماثل في ذلك زيت كبد الحوت ، كما تحوي أيضا مادتي الكولين والتريكونيلين و هما يقاربان في تركيبهما حمض النيكوتينيك و، كما تحتوي بذور الحلبة على مادة صمغية و زيوت ثابتة و زيت طيار يشبه زيت اليانسون .

فوائد الحلبة

و فيما يلي أهم 10 فوائد لثمرة الحلبة :

  1. حل مشاكل الجهاز الهضمي : الحلبة تعمل على تحسين مشاكل الجهاز الهضمي ، مثل : اضطرابات المعدة والإمساك و التخلص من التهابات القولون.
  2. حماية القلب : الحلبة تحمي مرضى القلب من الأزمات القلبية التي يتعرضون لها نظراً لاحتوائها على مواد مفيدة لصحة القلب.
  3. وقاية من الالتهابات: حيث تقلل الحلبة الالتهابات في الجسم والتخلص من قرحة الفم والدمامل.
  4. حماية الجهاز التنفسي : حيث تعالج أمراض الجهاز التنفسي مثل السعال و الالتهاب الشعبي و البرد و الأنفلونزا.
  5. حماية من السرطانات : تحتوى الحلبة على نسبة كبيرة من الفيتامينات والمعادن التي تحارب الامراض السرطانية.
  6. حماية الكلى : تعتبر الحلبة من أفضل الأعشاب الطبيعية لعلاج أمراض الكلى والتخلص من الالتهابات.
  7. الحلبة تحتوي على مضادات الأكسدة : لذلك تكافح الالتهابات وخصوصا التهاب المفاصل والروماتيزم.
  8. زيادة الرغبة : تزيد الرغبة الجنسية و تشمل علاج الفتق و ضعف الانتصاب ومشاكل الذكور الأخرى، مثل الصلع فهو يعتبر مكملا غذائيا يشمل العديد من الفوائد.
  9. تقلل من التهابات خارج الجسم : مثل ألم و تورم العضلات و قشرة الرأس و الإكزيما و الجروح.
  10. تعالج نحافة الجسم : حيث تساعد مرضى النحافة على زيادة الوزن وفتح الشهية.

الحلبة في الطب النبوي

ورد في كتاب في الطب النبوي لابن القيم عن فوائد الحلبة : يذكر عن النبي صلى الله عليه و سلم : " أنه عاد سعد بن أبي وقاص بمكة ، فقال : ادعوا له طبيباً ، فدعي الحارث بن كلدة ، فنظر إليه ، فقال : ليس عليه بأس، فاتخذوا له فريقة، و هي الحلبة مع تمر عجوة رطب يطبخان، فيحساهما، ففعل ذلك، فبرئ". و قوة الحلبة من الحرارة في الدرجة الثانية، و من اليبوسة في الأولى، و إذا طبخت بالماء، لينت الحلق و الصدر والبطن، وتسكن السعال والخشونة و الربو، وعسر النفس، و تزيد في الباه، وهي جيدة للريح و البلغم و البواسير، و تحلل البلغم اللزج من الصدر، و تنفع من الدبيلات و أمراض الرئة. و إذا أكلت مطبوخة بالتمر، أو العسل، أو التين على الريق، حللت البلغم اللزج العارض في الصدر والمعدة، ونفعت من السعال المتطاول منه. و هي نافعة من الحصر، مطلقة للبطن، وإذا وضعت على الظفر المتشنج أصلحته، ودهنها ينفع إذا خلط بالشمع من الشقاق العارض من البرد .و يذكر عن القاسم بن عبد الرحمن، أنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " استشفوا بالحلبة "

اضرار الحلبة

بالرغم من فوائد الحلبة الكثيرة الا ان هناك بعض المحاذير من استخدامها في ظروف معينة، نذكر منها ما يلي :

  • بعض الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات الدم و مشاكل في النزيف و التخثر ينصح بعدم تناولهم للحلبة بكميات عالية و من دون استشارة طبيب مختص لأنها قد تشكل خطرا على حياتهم. فالحلبة مميع للدم نظرا لاحتوائها على الكومارين لذلك في حال تم تناول كميات كبيرة من الحلبة خلال اليوم فهذا يزيد من خطر الاصابة بالنزيف. لذا لا يجب أن تؤخذ الحلبة مع الأدوية التي تزيد من سيولة الدم على سبيل المثال ، مثل : الأسبرين .
  • يجب الامتناع عن تناول الحلبة أثناء فترة الحمل حيث تؤثر الحلبة على المرأة الحامل وتقوم بتنشيط الرحم خاصة في بداية شهور الحمل. وقد تؤثر الحلبة على حياة الجنين خاصة عند استخدامها في الأشهر الأخيرة من الحمل .
  • عند تناول الحلبة بكثرة يسبب تهيج المعدة، والإصابة بالتلبكات المعوية بما في ذلك الغازات الانتفاخات و الإسهال. وقد تلاحظ النساء المرضعات أن طفلها الرضيع قد يصاب بالإسهال عند تناولها الحلبة بهدف زيادة ادرار حليب الثدي. و إصابة الرضيع بالإسهال الذي يجب ان يعالج بسرعة تجنبا لإصابة الرضيع بالجفاف.
  • تؤثر الحلبة على امتصاص الحديد لذلك ، ينصح بعدم تناول الحلبة لمرضى الأنيميا
  • تؤثر الحلبة أيضا على مرضى السكري فينصح بالابتعاد عن استهلاك الحلبة مع أدوية خفض السكر الا باستشارة الطبيب لأنها تزيد من نسبة خفض السكر.
  • كما يُنصح بعدم استخدام الحلبة لمن يتناول إحدى أنواع هرمونات الغدة الدرقية، لأنها تغير التوازن في الأشكال المتعددة لهرمونات الغدة الدرقية .

علاقة السمنة بالحلبة

تعتبر الحلبة أحد الحلول الطبيعية لمن يعانون فقدان الشهية ونقصان الوزن فهي محفزة للشهية وتحتوي الحلبة على مادة الصابونين. التي تسهل من عملية الهضم وتريح الجهاز الهضمي وتحفز أنزيماته الهاضمة و تمنع الاصابة بالتلبكات المعوية، مما يجعل الشخص يتناول الطعام بأريحية أكثر، وهذا بدوره قد يزيد من استهلاكه للسعرات الحرارية وبالتالي يساند عملية زيادة الوزن، كما وعرف عن الحلبة استخدامها كعلف للمواشي و الخيول التي تعاني من وهن و نحافة عام بأجسامها، بهدف زيادة وزنها.

فوائد زيت الحلبة لزيادة الوزن

يتم استخدام الحلبة و زيت الحلبة في زيادة الوزن لمن يعانون من نقص الوزن والنحافة في بعض مناطق الجسم ، مثل :الوجه و الصّدر. و يمكن استخدام وصفة زيت الحلبة لزيادة الوزن، عن طريق غلي كوب من الماء، و إضافة نقاط من زيت الحلبة، و ترك المزيج حتّى يبرد، وشربه كلّ يوم على الرّيق وقبل النّوم مع تناول المربّى بعده مباشرةً لمدّة شهر، وسنلاحظ زيادة الوزن. يحفّز هرمون البرولاكتين لوجود الأستروجين في زيت الحلبة و الذي يقوم بتكبير الصّدر للفتيات اللّواتي يعانين من نحافة الصّدر كما يستخدم زيت الحلبة لتسمين الوجه لمن يعانون من نحافة الوجه، حيث يتمّ مزج ملعقتين من الخميرة و ملعقة من زيت الحلبة و يدهن الوجه بها، و يترك المزيج على الوجه لمدّة عشر دقائق ثم يشطف بماء فاتر، و تكرّر هذه العمليّة ثلاث مرّات أسبوعياً.

افادة

  1. قالوا عن الحلبة: أنها صيدلية متكاملة لما فيها من فوائد ، و لا شك ان استخدام الأعشاب الطبيعية الآمنة و الأغذية الطبيعية أفضل بكثير من اللجوء للأدوية خاصة في وجود البدائل الطبيعية ، وذلك لما للأدوية من آثار جانبية على جسم الانسان من الصعب أحيانا تجنبها.
  2. هناك نوعان من الحلبة و هما : الحلبة البلدية و هي ذات لون يميل للصفرة و الحلبة الحمراء و هي معروفة باسم حلبة الخيل، أما أصل تسمية الحلبة بهذا الاسم فهو يعود للغة الفرعونية القديمة " الهيروغليفيّة ".
مرات القراءة 3215 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018