اذهب إلى: تصفح، ابحث

ما فائدة السمسم الصحية

التاريخ آخر تحديث  2020-07-04 16:35:07
الكاتب

ما فائدة السمسم الصحية

نبات السمسم

يشيع انتشار نبات السمسم حول العالم؛ إلا أنه يتواجد أكثر في المناطق الاستوائية وشبه الاستوائية وأيضًا في المناطق الجنوبية، ويستخدم كغذاء لجسم الإنسان حبوبًا وزيتًا، ويمتاز بأنه ذو رائحة وطعم خفيف نسبيًا مما يجعله شبيهًا بالمكسرات، ويشكل زيت السمسم نسبةً تتفاوت ما بين 44-60% من مكونات البذرة، ويشار إلى أنه من البذور الغنية بفيتامين B6 والثيامين وأيضًا البروتين، وتشير المعلومات إلى أن هناك احتمالية لأن تكون أراضي آسيا وشرق أفريقيا هي الموطن الأصلي للسمسم، وقد عُرِف لدى المصريين القدماء أولًا فاستخدموه مطحونًا، أما عند الصينين فقد عُرِف منذ أكثر من 5000 سنة على الأقل بعدةِ استخدامات، بينما جاء الرومان فاستخدموا بذور السمسم مطحونًا مع الكمون لصناعة المعجنات والخبز، وما زال نبات السمسم من النباتات السحرية حتى الوقت الحالي، ويكثر استخدام زيت السمسم أيضًا منها الطهي وصناعة الصابون والسلطة والأدوية ومواد التشحيم، كما يدخل في تركيبة مستحضرات التجميل، كما شاع استخدام البذور في مختلف مطابخ الشرق الأوسط وآسيا إجمالًا، فأصبح يدخل في صناعة الحلويات، أما في أوروبا وأمريكا الشمالية فقد شاع استخدام السمسم في تزيين الأطعمة، ينمو نبات السمسم بأطوالٍ تتفاوت ما بين 0.5-2.5 متر تقريبًا تبعًا للظروف البيئية السائدة، وقد لا ينمو البعض الآخر أحيانًا، ويزهر نبات السمسم بواقعِ ثلاث زهور حول محاور الأوراق استعدادًا للإثمار ببذورٍ بيضاوية لؤلؤية اللون لا يتجاوز طولها 3 مم، فتبدأ كبسولات البذور بالتفتح تدريجيًا عند الجفاف واكتمال النمو؛ فتتناثر البذور، ويلجأ المزارعون إلى حصاد البذور لمنع فقدانها وضياعها، ومع حلول منتصف القرن العشرين تحولت عملية حصاد السمسم إلى ميكانيكي ليكون أكثر سهولة، وفي هذا المقال سيتم التعرف على فائدة السمسم الصحية.[١].

فائدة السمسم الصحية

منذ آلاف السنين وبذور السمسم تتمتع العديد من الفوائد الصحية للجسم، وقد شاع استخدامه في الطب الشعبي للوقاية من العديد من الأمراض منها التهاب المفاصل والسكري والقلب وغيرها الكثير، وتاليًا أهم الفوائد[٢]:

  • تعتبر بذور السمسم مصدرًا غنيًا بالألياف، إذ أن تناول 30 جرام غير المقشر يمد الجسم بنحو 3.5 جرام من الألياف، ويوازي ذلك نحو12% من إجمالي الاستهلاك اليومي المقرر للإنسان منه، وفي حال الانتظام بتناول بذور السمسم يمكن أن يحفز ذلك على رفع استهلاك الألياف وبالتالي تعزيز أداء الجهاز الهضمي، مما يقلل من احتمالية الإصابة بأمراض القلب ومرض السكري من النوع الثاني والسمنة ومختلف أنواعالسرطان.
  • يخفض مستويات الكولسترول الضار والدهون الثلاثية، إذ يمكن أن تتهاوى مستويات الكوليسترول الضار في جسم الإنسان في حال الانتظام بتناول السمسم، كما يقلل من كمية الدهون الثلاثية المسببة لأمراض القلب الخطيرة، بحيث تحتوي كل 5 بذور من السمسم على 15% من الدهون المشبعة، و39% من الدهون الأحادية غير المشبعة، أما الدهون غير المشبعة فتقدر بنحو 41%، كما تؤكد الأبحايث بأن استهلاك المزيد من هذه الدهون يقلل احتمالية الإصابة بأمراض القلب.
  • تمد الجسم بكمية وفيرة من البروتين النباتي، تشير المعلومات إلى أن البذور غير المقشرة تحتوي على 30 غرام من البروتين لكل 5 غرامات منه، ويعد البروتين الموجود في بذور السمسم أمرًا ضروريًا للصحة يحفزها على بناء العضلات وإنتاج الهرمونات، كما أن بذور السمسم تتضمن الحمض الأميني اللايسين والذي يعد ضروريًا للجسم؛ لذلك عند الاستغناء عن المنتجات الحيوانية يمكن تعويضة بكمياتٍ عالية من السمسم وبقية أنواع البقوليات، كما يمد السمسم الجسم بالسيستين والميثيونين، والتي ينفرد بوجودها وتوفيرها للجسم بخلاف بقية البقوليات.
  • تخفيض مستويات ضغط الدم، بحيث يعيد ضغط الدم إلى مستواه الطبيعي في حال فرط ارتفاعه، وذلك بفضل احتوائه على نسبة مرتفعة من المغنيسيوم وفيتامين E والكثير من مضادات الأكسدة، وبالتالي الوقاية من أمراض القلب والسكتة الدماغية.
  • يساعد السمسم على تعزيز صحة العظام ودعمها، وذلك بتقديم العناصر الغذائية التي تحتاج إليها العظام منها الكالسيوم وغيرها.
  • يحد من الالتهابات ويخفضها لفترة طويلة وتحديدًا في الحالات المزمنة.
  • تصنف بذور السمسم ضمن المصادر الغنية بفيتامين ب، حيث يمد الجسم بكمية كافية به.
  • يساهم السمسم في بناء خلايا الدم الحمراء وإطلاقها من خلال إمدادها بالعناصر الغذائية.
  • يتحكم بمستويات السكر في مجرى الدم بفضل احتوائه على نسب متدنية من الكربوهيدرات، بينما *يعوض الجسم بنسب مرتفعة من البروتين والدهون الصحية المحفزة لموازنة مستوى السكر.
  • يحفز الجسم على إنتاج المواد المضادة للأكسدة بفضل احتوائه على كمية وفيرة منها.
  • يعزز أداء جهاز المناعة ويقويه من خلال إمداده بالعديد من العناصر الغذائية الضرورية التي يحتاج إليها، منها النحاس والسيلينيوم والزنك وفيتامين B6 وB3 وفيتامين e والحديد وغيرها.
  • تخفف بذور السمسم من ألم الركبة والتهابات المفاصل ومختلف الأمراض التي تغزو العظام بما فيها هشاشة العظام، حيث يدخل في تركيبة بذور السمسم عددًا من المواد المضادة للالتهاب والمضادة للأكسدة التي تسهم في حماية الغضاريف.
  • يعزز أداء الغدة الدرقية ويدعم صحتها نظرًا لوجود كميات كبيرة من السيلينوم في تركيبته، ويساهم هذا المعدن في تعزيز إنتاج هرمونات الغدة الدرقية وموازنة الهرمونات خلال انقطاع الطمث بفضل وجود مركب فيتويستروغنز الشبيه بهرمون الأستروجين الأنثوي.
  • يضفي على النظام الغذائي توازنًا وصحة أكثر، فيمكن إضافته إلى الخبز والكعك والبطاطا المقلية والمقرمشات والزبادي والبروكلي على البخار والعصائر وتتبيلة السلطة والحمص وغيرها، كما يمكن إضافة زبدة بذور السمسم (الطحينية) عوضًا عن استخدام زبدة الفول السوداني.

المراجع

  1. Sesame Gloria Lotha, Melissa Petruzzello, Adam Augustyn, britannica.com, 28/6/2020
  2. 15 Health and Nutrition Benefits of Sesame Seeds Marsha McCulloch,healthline.com, 29/6/2020
مرات القراءة 118 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018