اذهب إلى: تصفح، ابحث

معلومات عن النمل

التاريخ آخر تحديث  2019-02-27 10:29:53
الكاتب

معلومات عن النمل

معلومات عن النمل

النمل هو حشرة صغيرة تتميز بشكلها الذي يشبه العقود مع قرون الاستشعار، قادرة وبشكل عجيب على اجتياح أي مكان وبناء مستعمرة كبيرة منظمة للغاية، والنمل هو من أقوى جيوش العالم لأنه يعمل ككيان واحد ونحو هدف موحد، يعيش النمل في جميع بقاع الأرض فيما عدا القارة القطبية المتجمدة وبعض الجزر النائية، يعيش النمل في الشقوق سواء بالطبيعة أو بالشقوق المنزلية، وهو قادر على تدمير مباني كاملة إن تمكن من اجتياح المكان والسيطرة عليه وخاصة النمل الأحمر الناري، يوجد حوالي 22 ألف نوع من النمل، صنف الإنسان منهم حوالي 12500 نوع فقط، وهم مميزين جدًا خاصة في طرق الدفاع عن النفس ضد الأعداء، المقال يتطرق إلى معلومات عن النمل، عن حياته، سلوكه، حقائق عجيبة عن النمل، والعديد من المعلومات المثيرة.

مستعمرات النمل

كانت ولازالت مستعمرات النمل تشكل تحدي في الدراسة، بسبب الملاحظات العديدة التي يمكن الاستفادة منها في الحياة الاجتماعية، فالنمل يبني مستعمرات منظمة جدًا وقد يصل عدد الأعضاء إلى ملايين الأفراد، ومثل خلية النحل توجد عاملات عقيمات للعمل وجمع الطعام، وجنود من الإناث العقيمات أيضًا لحماية المستعمرة والصغار، وذكور قليلة للتزاوج مع الملكة بالمستعمرة التي تضع بيوض كثيرة بالمرة الواحدة وتقوم برعايتها العاملات، تعمل المستعمرة ككيان واحد خارق لتحقيق أهداف المستعمرة، وجميع الأفراد متساويين في الحقوق والوجبات، كل مستعمرة تعرف مسارها جيدًا وتستطيع التعرف على النمل داخل هذه المستعمرة فلا يسمحون بدخول نمل من الخارج إلى المستعمرة الخاصة بهم، وفي بعض النظريات وجد الباحثون أن النمل يطلق مواد مثل الفرمونات لتحديد المسار للنمل الآخر، ولذلك يسير النمل على نفس الخط من وإلى المستعمرة ويعملون على نفس الهدف، عند موت الملكة بعد عشرة سنوات تقريبًا تتفكك المستعمرة، لأن أعداد النمل المفقودة لا يتم تعويضها، ولذلك تحتفظ العاملات بجثة الملكة حتى تتحلل لتحافظ على المستعمرة أطول فترة ممكنة.

موطن النمل وانتشاره بالأرض

من أغرب المعلومات عن النمل هو انتشاره الواسع بطريقة عجيبة في بقاع الأرض كلها، وهو يمثل بين 15 إلى 25% من الكتلة الحيوية في الغابات وبين الحيوانات، وتوجد مليارات من حشرات النمل حول العالم وبأنواع عديدة، بعضها يمتلك صفات خارقة وقدرات دفاعية عجيبة، بعض النظريات تقول بأن الموطن الأصلي للنمل هو قارة أفريقيا، وقبل ملايين السنين انتشر من هناك إلى القارات الأخرى قبل أن تنفصل.

وصف جسم النملة ومدة الحياة

تمتلك النملة 6 أرجل، زوج عند كل جزء من العقد الثلاثة التي تشكل جسمها، بطن بيضاوية، رأس كبيرة، وخصر نحيف، لدى النملة قرون استشعار وظيفتهم التذوق والشم واللمس، كما لديها أربع فكوك، اثنين من الخارج لحمل أوزان ثقيلة وللحفر واثنين بالداخل لمضغ الطعام، ويبدأ طول النملة من 2 ميليمتر إلى 25 ميليمتر في بعض الأنواع، يعتبر دماغ النملة معقد ويقوم بالعديد من الحسابات، ولكنها تفتقد إلى الرؤية الجيدة لأن العينين تعتاد على الظلام وهم محاطين بشعيرات للحماية من التراب، الذكور هم الأقصر عمرًا لأن مهمتهم الوحيدة هي تلقيح الملكة، بينما تعيش العاملات 6 أو 7 أعوام في المستعمرات الأمنة البعيدة عن التهديدات، أما الملكات فهن الأطول عمرًا وتعيش الملكة ما يُقارب 10 سنوات.

فوائد النمل في البيئة

النمل ليس من الحشرات الكسولة ولذلك هو مفيد في النظام البيئي المتوازن، فهي تقوم بأكل بعض الحشرات وتقوم الحشرات الأخرى بأكلها، وتقوم بتقليب التربة أثناء بناء المستعمرات مما يسمح بدخول الهواء للتربة في الغابات، وكذلك تحرك المادة العضوية بالتربة، وتقوم أحيانًا بتلقيح الزهور.

أغرب المعلومات عن النمل

المعلومات المدهشة عن النمل لا حصر لها، فهم كائنات قوية للغاية ومثيرة للدهشة، وتبين مدة قدرة الخالق في ابداع هذه المخلوقات الصغيرة والقوية في ذات الوقت، وفيما يلي تلخيص لأهم المعلومات عن النمل المدهشة:

  • قرون الاستشعار لدى النملة تعمل مثل الهوائيين، ويمكنها من خلالهم تلقي المعلومات عن البيئة المحيطة من النمل الآخر، وكذلك إرسال رسائل إلى النمل المحيط للتواصل.
  • تتميز الملكة بوجود اجنحة كبيرة، وكذلك الذكر، وبعد عملية التزاوج يموت الذكر مباشرة فليس له أهمية أخرى في عالم النمل.
  • بيوض النمل يقدر بالملايين في المرة الواحدة، ويُغلف بمادة معقمة ضد البكتيريا إلى حين أن يفقس، وتقوم براعيته العاملات ليخرج جيل جديد من العاملات والذكور والملكات الصغار التي تذهب كل واحدة لتبني مستعمرة لنفسها.
  • أرجل النملة تحتوي في نهايتها على مخالب، فائدتها تسلق العوائق وتنظيف الجسم وتجهيز الطعام.
  • لا يأكل النمل الطعام الصلب، بل يقوم أولًا بتحويله إلى مادة سائلة باستخدام عصارات هاضمة واللسان، وقد تحتفظ النملة بالطعام لمدة طويلة في منطقة بجسمها قبل أن تأكله فعليًا.
  • قلب النملة يوجد في مؤخرة جسمها، وهو على شكل أنبوب، كما لا تمتلك الدماء أي لون.
  • تمتلك بعض المستعمرات عبيد من النمل، ولكن هؤلاء العبيد يتم اعتبارهم جزءًا من المستعمرة يأكلون معًا، وإن غاب العبيد قد لا تأكل بقية النملات حتى يعود العبيد أو تموت.
  • النمل من المجتمعات النظيفة جدًا وربات منزل من الدرجة الأولى، فهو يبني العش على بُعد عشرة أمتار من الأنفاق تحت الأرض، ومن ثم يبقى هناك طيلة فصل الشتاء حيث الدفيء، وفي ذلك الحين يقوم بترتيب العش بطريقة مستمرة والتخلص من فضلات الطعام.
  • تستطيع النملة الواحدة حمل ما يزيد عن 20 ضعف وزنها.
  • عاش النمل جنبًا إلى جنب مع الديناصورات قبل 92 مليون سنة، وهو عمر أقدم أحفورة نملة تم اكتشافها.
  • فك النملة أقوى من فك التمساح مقارنة بحجم الاثنين.
  • النملة تمتلك خط دفاع قوي جدًا ضد الأعداء الأكبر منها أضعاف المرات، بعض الأنواع تستخدم الفك القوي، البعض الآخر لديه قدرة على بخ السم في وجه العدو، بعض الأنواع من النمل يقيم علاقات صداقة وانتفاع مشترك مع الكائنات الأكبر بالحجم، أو حتى علاقات تطفل وسيطرة عجيبة من قبل النملة الصغيرة على كائن أكبر منها بالحجم، وقرصة بعض الأنواع من النمل قد تكون مميتة أو مؤلمة جدًا، وتستخدم بعض القبائل القديمة قرصات مجموعة من النمل الأحمر الناري كتحدي للرجال المقبلين على سن البلوغ ليتم الاعتراف بهم داخل القبيلة.
  • من اغرب المعلومات عن النمل هو قدرته على الطفو فوق الماء، ليس لقدرة على السباحة بل لقدرته على الطفو، وقد تبني مجموعة من النمل جسرًا فوق الماء بأجسامها لتعبر بقية أفراد المستعمرة للجانب الآخر.
مرات القراءة 926 عدد مرات القراءة
الحقوق محفوظة لموقع مقالات 2018